أسيوطى يستغيث بالمسؤولين بعد أنتحال شخصيته واتهامه في قضايا سرقة

أسيوطى يستغيث بالمسؤولين بعد أنتحال شخصيته واتهامه في قضايا سرقة
كتب -

يستغيث حسام عبداللطيف بكر، من مركز الغنايم في أسيوط، بوزير العدل والداخلية، للتدخل لحل مشكلته، التي تتمثل فى فقد شهادة الخدمة العسكرية في عام ،2009 وقيام شخص بإنتحال شخصيته وإتهامة في العديد من القضايا من بينها السرقات.. “ولاد البلد” رصد مشكلته في التقرير التالي:

يقول حسام إبن الـ29 عام إن قصته ترجع إلي عام 2009 أثناء عمله في محافظة السويس، وفقد أصل شهادة تأدية الخدمة العسكرية، وفوجئ بعدها باستداعاه في قضية سرقة بطنطا في نفس العام وبعدها قضية سرقة آخرى في عام 2010  بقسم أول أسيوط.

وتابع عبداللطيف أنه توصل إلي أن الذي أنتحل شخصية يقيم في فنادق بشهادة الخدمة العسكرية الخاصة بي، ويقوم بسرقة الموبيلات من المواطنين،وفي قضية طنطا تم ضبطه وتم عمل له تفييش ووجدوا معه بطاقات لناس كثيرة وتم عمل القضية ببياناتي لأن تاجيل الخدمة العسكرية ليس عليه صورة شخصية.

ويضيف حسام أنه أصبح يواجه فيلم أشبه بالخيال، لأنه منذ عام 2009 ويواجه مشكل نتيجة ذلك الفعل وكل فترة تاتي له قضايا جديدة، ويتم أستدعائه، ويكمل: أن هذا الموضوع تسبب في قطع أكل عيشي، الذي كنت أعمل في بورتو العين السخنة، بسبب الأتهامات التي أصبحت مسجلة علي الحاسب الآلي وكل مكان أذهب للعمل به أجد تلك القضايا.

ويطالب عبداللطيف وزير العدل والداخلية بضرورة التدخل ومسح تلك القضايا، وسرعة ضبط المتهم الرئيسي، لأن هناك بصماته مسجلة في طنطا، علي الفيش الذي أجري له، ويضيف: أني منذ ذلك الوقت وأنا جالس في المنزل لأستطيع العمل،

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الوسوم