بالصور.. اختتام فاعليات مبادرة “أنا هنا” بقصر ثقافة أسيوط

بالصور.. اختتام فاعليات مبادرة “أنا هنا” بقصر ثقافة أسيوط
كتب -

أسيوط – محمود المصرى:

تصوير: محمد الجزار

اختتمت صباح اليوم الخميس، فعاليات مبادرة “أناهنا” تحت شعار المرأة تحدد مصيرها، وهى قوية وفاعله فى الاقتصاد والمجتمع بقصر ثقافة أسيوط، للتوعية بأهميه عمل المرأه بإعتبارها أحد الأعمده الأساسية للاقتصاد المصرى.

بدأت الفعاليات بعرض مسرحى لفريق تحطيب جمعيه الصعيد، وتقديم كورال يضم مجموعه من أغانى الفلكلور الشعبى أعقبها فقرات شعر وإستعراضات ومسرحية قدمها أطفال المدارس الموازية والمكتبات المشاركة فى أنشطة المبادرة، والتى تعبر عن دور المرآه فى المجتمع، وتضمن أيضاً عرض نماذج نت السيدات اللآتى يعملن ولهن أثر فى المجتمع.

وفى كلمته التى ألقاها بلال أبو النجا المستشار الإعلامى للمبادرة, أكد أن مبادرة “أنا هنا” تهدف فى المقام الأول لرفع الوعى بمكانه عمل المرآه, فكان من الصعب على الجمهور تقبل فكرة عمل المرآه فى البداية, خاصة فى بعض المهن مثل سواق تاكسى أو حارس جراج, ومن هنا إنطلقت الفكرة فى رفع الوعى بأهمية عمل المرأة, مشيرًا إلى أن 24% من العمالة المصرية من النساء, منهن34% تعولن أسرهن, كما أن 73% من القطاع الزراعى قائم على عمل المرأة, وبالتالى نحن نسعى لإظهار التقدير للنساء وإبراز دورهن فى الإقتصاد, عن طريق عرض نماذج للمشاكل التى تواجه المرآه العاملة.

وأضاف كميل عبده، مدير جمعية الصعيد بمنطقة أسيوط، أنه تم تنفيذ مبادرة “أنا هنا” بـ 25 موقع من المواقع التى تعمل بها الجمعيه، فى 15 قرية بمحافظات المنيا وأسيوط وسوهاج، موضحًا أنه كان للمرأه النصيب الأكبر فى خدمات الأمومة والطفولة والعمل مع ذوى الإحتياجات الخاصة

يذكر أن مبادرة “أنا هنا” تعمل فى عدد من المؤسسات وجمعيات المجتمع المدنى, ويتكون فريق المبادرة من المؤسسة التنموية للسيدات المصريات للعمل الحر والمؤسسة المصرية لتنمية الأسره, وأكاديمية التنمية الدولية, وجمعيه الصعيد للتربية والتنمية.