حركة صوت الحرية بأسيوط تدين الهجوم الإرهابى على كمين مسطرد

حركة صوت الحرية بأسيوط تدين الهجوم الإرهابى على كمين مسطرد
كتب -

محمد العادلي

أسيوط- أحمد دريم:

أدانت حركة صوت الحرية بأسيوط، الهجوم الإرهابي الذي نفذه أمس إرهابيون على كمين للشرطة العسكرية بمنطقة مسطرد بشبرا الخيمة، والذي أسفر عن استشهاد 6 مجندين.

ونعت  الحركة – في بيان لها – شهداء الوطن والواجب، وطالبت أجهزة الدولة بسرعة ضبط الجناة وتقديمهم إلى المحاكمة.

وقال محمد العادلي، عضو حركة صوت الحرية بأسيوط، إن التضييق الأمني والقرارات المتتابعة من مصر والدول العربية باعتبار جماعة اﻻخوان وبعض الحركات المسلحة تنظيمات إرهابية أفقدت التنظيم الدولي توازنه، وأن هذه العمليات لن تزيد الشعب والجيش والشرطة إلا صمودًا وبسالة في وجه الإرهاب.

وأضاف العادلى ن هذا العمل الإرهابي يعتبر جريمة في حق المصريين جميعًا، وأن استمرار استهداف أفراد ومعدات الجيش والشرطة يمثل مؤامرة كبيرة جدًا لإسقاط الوطن بكامله، وأن دماء المصريين جميعًا غالية كما هي غالية على كل إنسان حر.