عدم الاستقرار الأمنى يعطل العمل بالوحدات الصحية والطبيبات يرفضن العمل خارج أسيوط

عدم الاستقرار الأمنى يعطل العمل بالوحدات الصحية والطبيبات يرفضن العمل خارج أسيوط
كتب -

أسيوط – ريم  صلاح:

أرجع الدكتور أحمد عبد الحميد، وكيل وزارة الصحة بأسيوط، سبب أنخفاض الأمن فى الفترة السابقة ، وتهديد وأختطاف عدد من الطاقم الطبى بالمستشفيات والوحدات الصحية،  دفع الطبيبات الأتى يعملن خارج مدينة أسيوط بطلب نقلهن إلى داخل المحافطة بسبب تهديدهن وخوفهن من الاختطاف المتكرر.

 

وأوضح وكيل وزارة الصحه، أنه تم بالتعاون مع اللواء ابراهيم حماد، محافظ أسيوط، واللواء طارق حسن نصر، مدير أمن أسيوط، توفير عدد إضافى من أفراد الأمن بنقاط معينة داخل كل مركز، وتعطيل العمل ببعض االوحدات بالقرى.

 

 وأضاف، بأنه تم رفع الحوافز للأطباء اللذين يعملون ثلاث ايام بالإسبوع الى 100% فى مدن البدارى والغنايم وساحل سليم بسبب طبيعة تلك المناطق الامنية،  وبسبب الخصومات الثأرية، وعن إختطاف الاطباء وطلب فدية، فأكد انها حوادث وإن كانت قليلة فإنها مقلقة، ويرى عبد الحميد احتمالية عدم القدرة على مد الخدمات الصحية اذا استمر الوضع الامنى بهذا الشكل المتدهور.