محافظ أسيوط ورئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب يتفقدان القناطر الجديدة

محافظ أسيوط ورئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب يتفقدان القناطر الجديدة محافظ أسيوط ورئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب يتفقدان القناطر الجديدة

تفقد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط، والمهندس أحمد السجينى رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، اليوم الأربعاء، مشروع القناطر الجديدة بأسيوط، وما وصل إليه من أعمال مدنية وهيدروميكانيكية ومشروع مدينة ناصر “هضبة أسيوط الغربية”، يرافقهما محمد الحسيني وبدوي النويشي أعضاء لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، والمهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام المحافظة، والدكتور عواد أحمد السكرتير المساعد، وحسين جلال رئيس الإدارة المركزية لمشروع قناطر أسيوط الجديدة، وأعضاء مجلس النواب بمحافظة أسيوط.

جاء ذلك خلال زيارة المهندس أحمد السجينى رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب لمحافظة أسيوط ضمن الزيارات الميدانية التي تنظمها لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب للوقوف على احتياجات المحافظات ومشاكل مواطنيها والمشروعات التى تقام فيها.

واستعرض المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط – خلال تفقده لقناطر أسيوط الجديدة – أعمال الأهوسة الملاحية والكوبري العلوي ووحدات توليد الكهرباء والتوربينات والأوناش القنطرية وماكينات نزع الحشائش والمخلفات والمبنى الإدارى.

وقال محافظ أسيوط إنه تم الانتهاء من  95 % من الأعمال المدنية و95% من الأعمال الهيدروميكانيكية، لافتا إلى أن مشروع قناطر أسيوط الجديدة ومحطتها الكهرومائية يهدف إلى تحسين حالة الرى بـ5 محافظات وتوليد حوالى 32 ميجاوات من الكهرباء النظيفة، والتي يقدر قيمة توليدها من المحطات التي تعمل بالبترول حوالى 150 مليون جنيه سنويا على أقل تقدير، فضلا عن إنشاء كوبري علوي بحمولة 70 طن بعرض 4 حارات مرورية بجانب 2 هويس لحالات النقل الملاحي والنهري، فضلا عن توفير 3 آلاف فرصة عمل مؤقتة و300 فرصة عمل دائمة عقب افتتاح المشروع.

واستكمل الدسوقى والسجينى جولتهما بمرافقة أعضاء مجلس النواب بتفقد مشروع الهضبة الغربية “مدينة ناصر” على مساحة 6006 فدان وبتكلفة 18 مليار جنيه والذي تم البدء في إنشاء الطريق المؤدى إليه بطول يزيد عن 22 كم حيث تم إنشاءه على مرحلتين، وتم الانتهاء من المرحلة الأولى بطول 12 كم وبتكلفة وجارى العمل بالمرحلة الثانية بطول 10.6 كم بتكلفة إجمالية للطريق 725 مليون جنيه، بالإضافة إلى كوبرى بتكلفة 300 مليون جنية لحل مشاكل نزع الملكية والمرور وسط المدافن والسكك الحديدية والتقاطع مع طريق أسيوط – الغنايم.

من ناحيته أعرب المهندس أحمد السجيني عن تقديره لمحافظ أسيوط والسادة أعضاء مجلس النواب بها، مشيدا بما يجري على أرض المحافظة من تنمية حقيقية، مؤكدا دعم لجنة الإدارة المحلية لكافة احتياجات محافظة أسيوط ودعم كافة النواب، مشيرا إلى أهمية تنمية كافة المحافظات المصرية.

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الوسوم