مصدر أمني ينفي واقعة استهداف كمين في أسيوط.. ويؤكد: إصابة عسكري مرور وثلاثة آخرين خلال مشاجرة

مصدر أمني ينفي واقعة استهداف كمين في أسيوط.. ويؤكد: إصابة عسكري مرور وثلاثة آخرين خلال مشاجرة
كتب -

أسيوط – مصطفى  كامل:

نفي مصدر أمني بأسيوط، ما نشرته بعض المواقع والوكالات الإخبارية حول قيام مجهولين بإطلاق النار على كمين مرور وسط مدينة أسيوط وإصابة عسكري مرور ومواطن.

وأكد المصدر – في تصريحات صحفية قبل قليل – أن 4 مواطنين أصيبوا بطلقات نارية ورش خرطوش أحدهم رقيب شرطة بإدارة مرور أسيوط يدعى منتصر بخيت، أثناء تواجده بالخدمة بمنطقة عمارات الأوقاف بشارع 23 يوليو وسط مدينة أسيوط في مشاجرة بالأسلحة النارية بسبب المرور في الشارع.

وأضاف المصدر أن هذا الحادث عبارة عن مشاجرة بين مارة ولم تستهدف كمين المرور وأن رقيب الشرطة المصاب كان في فترة الخدمة.

ودلت تحريات البحث الجنائي الأولية علي أن المشاجرة وقعت بين شقيقين كانا يستقلان دراجة بخارية هما (مصطفى . أ .م – صاحب محل حلاقة)، مصاب بطلق ناري، وشقيقه (محمد.أ.م)، مصاب بطلق خرطوش، و3 أشخاص آخرين كانوا يستقلون سيارة ملاكي بسبب الخلاف على المرور في الشارع تطورت إلى استخدام الأسلحة النارية، مما تسبب في إصابة مستقلي الدراجة البخارية وعسكري المرور ومواطن تصادف مروره في الشارع ولاذ مستقلو السيارة بالفرار.