معاناة بمستشفى الغنايم المركزي لتعطل المغسلة وعجز الأطباء.. والمرضى يدفعون الثمن

معاناة بمستشفى الغنايم المركزي لتعطل المغسلة وعجز الأطباء.. والمرضى يدفعون الثمن مستشفي الغنايم المركزي
كتب -

تعاني مستشفي الغنايم المركزي في أسيوط، من النقص الشديد في التخصصات الطبية من جانب وتعطل مغسلة المستشفي من جانب أخر، ما يجعل استقبال المستشفي القيام بتحويل المرض ومصابين الحوادث إلي مستشفيات أسيوط، الأمر الذي يتسبب في تأخر الحالة الصحية للمرضي نظرًا لبعد المدينة عن المحافظة.. “الأسايطة” تلقي الضوء علي المشكلة في التقرير التالي:

خارج الخدمة

أصبح استقبال المستشفي الذي يتلقي العديد من مصابين حوادث الطرق يومًا خارج الخدمة، نتيجة قلة الكوادر الطبية المتخصصة ما جعل مهام الاستقبال تحويل الحالات لمستشفيات أسيوط وذلك يتسبب في تأخر الحالة الصحية للمصابين نتيجة الوقت والمسافة بين المدينة والمحافظة.

يقول أحمد صبري، عامل، إنه منذ يومين حدث حادثي تصادم لسيارات بطريق أسيوط – الغنايم، وكان هناك حالة وفاه و5 مصابين بحالة خطرة وبعد نقلهم إلي استقبال المستشفي لم يكون في استقبالهم سواء مدير المستشفي الذي يعمل في تخصص القلب، ما جعله ترك المصابين وسط الآهات لاستكمال الأعمال الإدارية لتحويل المصابين إلي مستشفيات أسيوط، ما تسبب في حدوث مشاجرة بين أهالي المصابين وهيئة التمريض نتيجة خطورة الحالة الصحية للمصابين.

  عجز الأطباء

وشكا يونس بخيت، فلاح، وأحد المترددين علي المستشفي أنه ذهب عدة مرات للكشف علي أبنه عند دكتور تخصص جلدية ولكن كان رد أحد العاملين أن المستشفي لا يوجد بها ذلك التخصص نظرًا لأن طبيب الجلدية خرج علي لسن المعاش في الشهر الماضي، ما جعلني اذهب إلي دكتور خارجي الأمر الذي كلفني مصاريف كبيرة.

تعطل المغسلة

تقول (م.ع)، ممرضة بالمستشفي، إن مغسلة المستشفي المخصصة لغسيل مستلزمات المرضي من ملايات الآسرة معطلة منذ عدة شهور الأمر، وأدي إلي قيام عاملات النظافة بالمستشفي بغسيلها يدويًا نظرًا للحاجة الشديدة لتلك المستلزمات لأن المستشفي يتردد عليها العديد من مصابي الحوادث يوميًا وتتسخ الملايات بالدماء ومخلفات المرضي.

نائب برلماني

ويعلق النائب محمد علي رشوان، عضو مجلس النواب عن مركزي صدفا والغنايم، أنه تقدم بطلب إلي الدكتور أحمد عماد، وزير الصحة، يطالب فيه توفير الأجهزة الطبية اللازمة لمستشفي الغنايم المركزي التي تعاني نقصًا شديدًا يؤثر علي الخدمات والرعاية المقدمة للمرضي.

رئاسة المدينة

ويرد محمد فهمي، رئيس المدينة، أنه خلال المتابعة المستمرة للمستشفي تم إحالة 3 من العاملين بالمستشفي الأسبوع الماضي لعدم تواجدهم خلال مواعيد العمل و12 أخرين خلال الأسبوع الحالي من بينهم 6 أطباء لتغيبهم عن العمل دون سند قانوني وأخطرت مديرية الصحة بالمحافظة بذلك.

رد مسؤول

ويضيف مصدر مسؤول بالمستشفي المركزي، فضل عدم ذكر أسمه، أن إدارة المستشفي تقدمت بعدة مذكرات للمديرية الصحة بالمحافظة تطالب فيها توفير كوادر طبية للمستشفي نظرًا للعجز الشديد، ولكن حتي الأن دون جدوي، الأمر الذي يتسبب في حالة من التذمر للمرضي والمترددين لعدم تواجد تلك التخصصات.

عن المستشفي

تخدم مستشفي الغنايم المركزي ما يقرب من 200 ألف نسمة من أهالي المدينة والقري التابعة لمركز طما المجاور، وحوادث الطريق الصحراوي الغربي وأسيوط – الغنايم الزراعي، وتضم استقبال طوارئ ووحدة عناية مركزية وولادة وأماكن لحجز المرضي وتبعد عن المحافظة بحوالي 45 كيلو متر تقريبًا.

الوسوم