“هناء” طالبة بكلية التجارة تهوى رسم البورتريهات

“هناء” طالبة بكلية التجارة تهوى رسم البورتريهات
كتب -

كتب- فيبى مدحت

رغم من سنها الصغير إلى أنها استطاعت المشاركة بأكثر من مسابقة والحصول على المركز الأول في مسابقة الرسم على مستوى الجامعة، وذلك لإيمانها بموهبتها الفنية وقدرتها فى ممارسة العديد من أنواع الرسم كرسم بورتريهات بالرصاص والفحم.. “الأسايطة” تلتقى بهناء شاكر، طالبة بكلية التجارة الشعبة الانجليزية

اكتشاف الموهبة

بدأت موهبته هناء شاكر، طالبة بكلية التجارة فى الشعبة الانجليزية، فى الظهور منذ أن كانت فى الصف السادس الابتدائي، قائلة “منذ أن كانت فى الصف السادس الابتدئى، اكتشف موهبتى هى أحد مدرساتها بالمدرسة المس كاريمان”.

وتشير شاكر إلى أنها تجيد العديد من أنواع الرسم منها رسم بورتريهات الرصاص والفحم ورسم اللوحات بألوان الزيت ولكنها تفضل رسم البورتريها، كما أنها رسمت العديد من الرسومات حوالى ٧٠ لوحه، تم وضع عدد منهم داخل معرض الجامعة لعرضهم.

رسومات المياه هى من أصعب الرسومات التى برسمها” هكذا توضح هناء مدى صعوبة رسومات المياه، والتى تعرفها بأنها تلك التى ترسم سيلان المياه على الشخصية أو المنظر باستخدام الرصاص، مؤكدة أن تشجيع والداتها لها يعتبر بالنسبة لها اكبر حافز فى الاستمرار.

صعوبات

تضيف شاكر  أنها مرت بمراحل إحباط كثيرة جدا وصل بها إلى ترك الرسم فتره، بسبب نقد بعض المحيطين واصفين إياها بالانطوائية وعزلتها عن العالم بسبب الرسم، حتى عائلتها انتقدت هذا الانعزال، وفى هذا الفترة شعرت أن مستواها قد توقف ولم يتقدم خطوة، وأيضَا عندما ألتحق بكلية التجارة فمرت بظروف جعلتها تهمل الرسم، فضلًا عن مرض شقيقتها ووفاة جدتها ومرضها، مؤكدة أنها تغلبت على هذا الظروف “عدت إلى عالمى الملا بالفن”.

نجاحات

أما من أهم المحطات التى مرت بها بلوحاتها الفنية هى المشاركة فى الكثير من المؤتمرات التابعة للجامعة، وأنها أخذت الكثير من المنح المجانية من قبل الجامعة، والعديد من المسابقات التابعة للجامعة، كما أنها حصلت على مركز أول على مستوى الجامعة وتم تكريمها من قبل نائب عميد كلية التجارة، فضلًا عن المشاركة فى بعض المسابقات على شبكات التواصل الاجتماعى.

تعمل هناء على تنمية موهبتها من خلال مواقع “السوشيال ميديا”، وبمساعدة احد الرسامين عراقي الجنسية تدعى سماح العزاوى.

 

الوسوم