ولاد البلد

إنقاذ حياة شاب بعد توقف قلبه لمدة ساعة بمستشفى أسيوط الجامعي

إنقاذ حياة شاب بعد توقف قلبه لمدة ساعة بمستشفى أسيوط الجامعي إجراء عملية جراحية بمستشفى أسيوط ـ أرشيفية

أعلن الدكتور حسام العربي، مدير مستشفى القلب الجامعي “الأورمان” بأسيوط، عن نجاح المستشفى في إنقاذ حياة شاب بعد توقف قلبه لمدة ساعة بتركيب قسطرة دعامة الحياة، وهو ما يعد حالة نادرة من نوعها.

قال العربي، في تصريحات صحفية اليوم السبت، إن إجراء نوع من العمليات تعكس ما تقوم به مستشفى الأورمان الجامعي بأسيوط من خدمة رائدة ومتميزة في مجال أمراض القلب وجراحاته، وتُعد الأكبر من نوعها فى صعيد مصر.

أوضح الدكتور أيمن خيري، نائب مدير المستشفى لشؤون الجودة، أن المستشفى قد استقبل المريض الذي يبلغ من العمر 36 عاما، ويعمل مسعفًا بمستشفى المبرة، يعاني من توقف بالقلب، وتبين أنه يرجع إلى انسداد تام في الشريان التاجي الأيمن نتيجة حدوث تجلط شديد.

أشار خيري، أنه على الفور تم عمل جهود مكثفة لإسعافه وإنعاش القلب عن طريق الصدمات الكهربية مع اتخاذ قرار عاجل بإجراء قسطرة وتركيب دعامة دوائية، لإنقاذه حتى تم الاطمئنان على عودة القلب للنبض مرة أخرى ثم استقرار حالته الصحية.

ضم الفريق الطبي المشارك في إنقاذ حياة المريض، الدكتور محمد علي، المدرس بقسم أمراض القلب، والدكتور محمد أبو الحسن، ومحمد عثمان، المدرسين المساعدين بالقسم، والطبيبان أسماء جلال، وخالد صابر، النواب بالمستشفى.

الوسوم