بتكلفة 16 مليون جنيه.. تفعيل مشروع إحياء “البتلو” في أسيوط

بتكلفة 16 مليون جنيه.. تفعيل مشروع إحياء “البتلو” في أسيوط لقاء المحافظ والنواب - تصوير مكتب الإعلام

عقد اللواء جمال نورالدين، محافظ أسيوط، اجتماعا، مع أعضاء مجلس النواب عن مراكز المحافظة، لمناقشة مقترحات تطوير قطاعي الزراعة والري وحل بعض المشكلات بالقرى والمراكز، وفق بيان إعلامي.

كان ذلك بحضور اللواء دكتور راضي عبدالمعطى، رئيس جهاز حماية المستهلك، والمهندس عمرو عبدالعال، نائب المحافظ، والمهندس محمد عبدالجليل النجار، سكرتير عام المحافظة، ونبيل الطيبي، السكرتير العام المساعد، والمهندس إبراهيم سرور، وكيل وزارة الزراعة، والمهندس رمضان كمال، وكيل وزارة الري بالمحافظة.

استعرض محافظ أسيوط، خلال الاجتماع، إلى شرح تفصيلي للموقف التنفيذي الحالي لقطاعي الزراعة والري والجهود المبذولة لتطوير مشروعات الري بالمحافظة والنهوض بالقطاع الزراعي وتنمية المشروعات الزراعية وتعظيم الاستفادة منها.

وقال محافظ أسيوط، إنه تم خلال الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي لأعمال تطوير وتبطين ترعة القوصية، ضمن مشروع تطوير الطرق المؤدية إلى محطات مسار رحلة العائلة المقدسة باعتمادات مالية من وزارة الري قدرها 5 ملايين و230 ألف جنيه بالعام المالي 2018 / 2019 كمرحلة أولى.
كما تم استعراض الدراسات التي يجرى تنفيذها من خلال معهد بحوث الموارد المائية والري للمنطقة المحيطة بعزبة الشيخ سعيد بقرية المعابدة بمركز أبنوب، والمنطقة الجبلية المجاورة لدير الأمير تادرس الشطبي بمركز منفلوط، تجنبًا لتعرضها للأمطار الغزيرة والسيول.

أشار المحافظ، إلى وضع مقترحات لتنمية مزرعة الوادي الأسيوطي التابعة للمحافظة، وتفعيل مشروع البتلو بالتنسيق مع مديرية الزراعة بالمحافظة، بتكلفة 16 مليون جنيه، فضلًا عن نشر برامج التوعية بترشيد استهلاك المياه والحفاظ على نظافة وتطهير الترع والمصارف من خلال 217 جمعية زراعية منتشرة بقرى ومراكز المحافظة.

وطرح أعضاء مجلس النواب، خلال الاجتماع، بعض مشاكل الزراعة والري ببعض القرى وبعض المقترحات الخاصة بتطوير أنظمة الري وتطهير الترع والمصارف بالمحافظة، وتحسين الخدمات المقدمة للمزارعين، فضلًا عن توفير الأسمدة لسد احتياجات المزارعين والانتهاء من مشروعات سدود الإعاقة ومخرات السيول بمختلف قرى ومراكز المحافظة استعدادًا لمواجهة أية سيول محتملة.

الوسوم