ولاد البلد

تفاصيل ضبط تشكيل عصابي انتحل صفة ضباط مباحث بالقوصية وسرقوا منزلاً

تفاصيل ضبط تشكيل عصابي انتحل صفة ضباط مباحث بالقوصية وسرقوا منزلاً مديرية أمن أسيوط - أرشيفية

كشفت مديرية أمن أسيوط، تفاصيل ضبط تشكيل عصابي، انتحل صفة ضباط مباحث أموال عامة، واستولوا على مبالغ مالية ومشغولات ذهبية، من مواطن مقيم في مركز القوصية شمالي مدينة أسيوط.

بداية الواقعة

تعود تفاصيل الواقعة إلى تلقي قسم شرطة القوصية، بلاغًا من “ص. م. ع”، حاصل على معهد فني صناعي، ومقيم بدائرة المركز، يفيد بأنه فوجئ بحضور  أشخاص مجهولين يرتدون الملابس المدنية، ويستقلون سيارة ميكروباص بيضاء اللون لمسكنه، مدعين صفة ضباط مباحث الأموال العامة، وقاموا بتفتيش مسكنه، بدعوى الاتجار بالعملات والاستيلاء على مبلغ مالي حوالي 18 ألف جنيه، و3 غوايش ذهبية، و2 خاتم ذهبي، وسلسلة ذهبية، وهاتف محمول، وغادروا المكان.

وشكلت مديرية أمن أسيوط  فريق بحث تحت إشراف اللواء جمال شكر، مدير أمن أسيوط، وبرئاسة اللواء مدير إدارة البحث الجنائي تنسيقًا، وفرع الأمن العام، لبحث الواقعة.

وجاء في بيان أمني، أنه نظرًا لما شكلته الواقعة من خطورة إجرامية وتعدٍ على المال، فقد تم تشكيل فريق البحث الذي ضم أيضًا ضباط مباحث القوصية، حيث تم وضع خطة بحث تضمنت أهم بنودها إعادة مناقشة المُبلِغ وصولا لظروف وملابسات الواقعة، وفحص خط سير هروب المتهمين من محل الواقعة.

وكذلك فحص المسجلين والمشهور عنهم ارتكاب مثل تلك الوقائع، وفحص محل الواقعة والكاميرات الموجودة بخط السير، وأيضًا تجنيد المصادر السرية وتنشيطها، واستخدام التقنيات الحديثة في تتبع الهاتف المحمول.

تشكيل عصابي

ومن خلال التطبيق الجيد لخطة البحث، توصلت التحريات إلي أن وراء ارتكاب الواقعة كلاً من “ح. م. ح”، 39 عامًا، عامل، و”م. ن. أ”، 30 عامًا، سائق، و”م. ف. ع”، مؤهل متوسط، يقيمون في السيدة زينب بالقاهرة، و”م. ح. ع”، سائق، ومقيم دار السلام بالقاهرة، و”ع. ع. ع”، سائق، مقيم دائرة مركز القوصية وله محل إقامة آخر في دار السلام بالقاهرة، وسبق اتهامه في قضيتي سلاح وذخيرة واتجار في مواد مخدرة، باستخدام السيارة رقم “8213 ق ن” ميكروباص، قيادة المتهم الثاني، وهروبهم لمحل إقامتهم بالقاهرة.

وعقب تقنين الإجراءات تم إيفاد مأمورية من ضباط مباحث المركز، تنسيقًا وقطاع الأمن العام وأمن القاهرة.

وأسفرت الجهود عن ضبط المتهمين، و5 هواتف محمول خاصتهم، وبمواجهتهم أقروا بارتكابهم الواقعة وأرشدوا عن السيارة المستخدمة في ارتكاب الواقعة، والهاتف المحمول الخاص بالمجني عليه ومبلغ مالي قدره 12050 جنيه من متحصلات السرقة وبيع المشغولات الذهبية، وقاموا بصرف باقي المبلغ.

كلفت إدارة البحث الجنائي بتطوير مناقشة المتهمين وصولًا لأبعاد نشاطهم الإجرامي، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال المتهمين والعرض على النيابة التي باشرت التحقيق.

الوسوم