حوار| محافظ أسيوط: بهذه الطريقة نسعى لخفض أسعار العقارات.. ومشروعات جديدة لتشغيل الشباب

حوار| محافظ أسيوط: بهذه الطريقة نسعى لخفض أسعار العقارات.. ومشروعات جديدة لتشغيل الشباب "الأسايطة" خلال حوارها مع اللواء جمال نور الدين، محافظ أسيوط
كتب -

حوار: فاتن الخطيب، محمود المصري

تصوير: أحمد دريم

تحمل أجندة 2019 لمحافظة أسيوط آمالا جديدة خاصة للشباب، بسبب المشروعات الجديدة، التي اتخذت المحافظة خطوات جادة أطلقها محافظ أسيوط مؤخرًا، ما يخلق مساحات عمل تسهم في توفير آلاف الوظائف وفرص العمل بأسيوط. وكذلك تزخر الأجندة بعدد من المشروعات القومية الأخرى.

“الأسايطة” التقت اللواء جمال نور الدين، محافظ أسيوط، للحديث عن المشروعات، التي تضعها المحافظة على أجندتها خلال العام، في هذا الحوار:

محررى “الأسايطة” خلال لقائهم مع اللواء جمال نور الدين، محافظ أسيوط

بداية، ما هي أهم مشروعات أسيوط في 2019؟

الدولة مهتمة بالمشروعات القومية الرئيسية الموجودة في محافظة أسيوط ومنها:

ـ خزان ديروط وهو مماثل لخزان أسيوط، ومن المقرر العمل فيه، بداية مايو 2019، وتكلفته تتعدى المليار جنيه، وهو عمل هندسي رائد مثل قناطر أسيوط.

ـ محور ديروط، الذي يربط شرق النيل بغرب النيل، بأسيوط

ـ محطة كهرباء الوليدية، تتضاعف قدرتها في المحطة رقم 2، وستكون عبارة عن وحدتين ستضاعف القدرة وقد تصل إلى 3 وحدات بعد الانتهاء.

ـ نستهدف  كل محطات المياه والصرف الصحي، التي أنفقت عليها الدولة الكثير في السنوات الماضية، وتأخرت لأسباب عدة، من أجل أن نزود معدلات التنفيذ، وهناك محطة شلش في ديروط، من المقرر افتتاحها جزئيًا خلال أسبوع، لتغذية شرق ديروط، ثم الافتتاح الذي سيغطى ديروط.

ـ محطة تل زايد بالبداري، ومن المقرر تغذية ساحل سليم منها في الأول من مارس.

ـ محطة موشا سيتم افتتاحها في أول مارس وكذلك الزرابي وموشا.

ـ كما أن العمل جارٍ لإنهاء مشكلات المياه بدلا من الآبار الإرتوازي تكون مرشحة  وكذلك محطات الصرف الصحي فمحطات المياه يتبعها مباشرة محطة صرف صحي فلابد من العمل بطريقة متوازية.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

أين الشباب من مشروعات المحافظة؟

نحن مهتمون جدا بعدد من المشروعات ومشكلة تشغيل الشباب تؤرقنى على المستوى الشخصي وأقمنا ملتقى توظيفي لتوفير عشرة آلاف فرصة ومهتمين أن يحقق ولو 90% منهم فرص عمل لذوي الاحتياجات الخاصة وبهذا سنكون نجحنا وبعدها سنقيم ملتقى وظيفي ثاني.

ولدينا عدد من مشروعات تسمين الماشية توافقنا مع جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية  الصغير “الصندوق الاجتماعي” على  أنه لدينا مشروع بمزرعة خاصة حيث تأخذ مصر الخير حوالي 200 شاب كل ستة أشهر لتدريبهم  ويأخذون قرضا من الصندوق الاجتماعي يشترون ماشية لتسمينها ويتم تدريبهم على التربية وبعد الستة أشهر يبيع الشاب الماشية ويسدد القرض ويخرج بعائد يتراوح ما بين 25 و 35 ألف جنيه.  ولدينا خمس مزارع وهناك بروتوكول يُعقد حاليا ما بين الصندوق الاجتماعي ومصر الخير وتوافقت المحافظة مع الدكتور على جمعة بحيث نحاول في الخمس مزارع لدينا أن نأخذ ما بين 200 إلى 500 شاب في المزرعة ولو بدأنا بمزرعتين كبداية بحيث ندرب 100 شاب كل ست شهور.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

ولكن للأسف الشباب في أسيوط لا يحب اقتحام مشروع خاص أو جديد بل يحب المشروعات المنمطة الناجحة جدا فانتهجنا هذا النهج نقدم له مشروعا ناجحا ونبدأ نتفاعل كل ست شهور مع شباب ولو استطعنا تشغيل بقية الخمس مزارع سنكون نجحنا في تشغيل مزارعنا وتشغيل شباب، وكذلك مزرعة الوادي الأسيوطي   بها 2300 فدان اتفقنا مع كلية الزراعة ونعتمد على الجامعة لكونها مؤسسة علمية قوية في أسيوط يدرسون الآبار الموجودة بها لأن الآبار التي بها جفت والمزرعة جفت منذ عام 2000 حتى الآن، ويرون إمكانية إعطاء كل شباب 5 فدادين بحيث يتم منحه قرض من الصندوق الاجتماعي للإنفاق على الزراعات مثل الحمص والزعتر والريحان وذلك بكمية ري بسيطة وعناية بسيطة، ونقدم له خدمات لوجيستية من مياه وكهرباء وكذلك مهندس زراعي من مديرية الزراعة يُشرف، والصندوق الاجتماعي لديه خدمات غير مالية مثل تدريب وتسويق، وسيدربهم معنا على الزراعة ويسوق لهم المنتج.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

رمان أسيوط من أهم المنتجات الزراعية، أين هو على خريطة المشروعات؟

لدينا منتج مثل الرمان منتج زراعي الفلاح لا يستفيد منه الاستفادة الكاملة فتأتى برادات من الخارج تأخذ الرمان بأسعار قد تكون للتاجر جيدة ولكن للمزارع فهي زهيدة، ولكن سنوفر قاعدة صناعية وبالفعل تقدم شباب  ونفحص ما تقدموا به مع هيئة التنمية الصناعية والصندوق الاجتماعي  لعمل مركزات من الرمان ونصنعها، وهذا سيحتاج  صناعات أخرى وستكون مجموعة متكاملة من الصناعات وسيوفر قاعدة صناعية وفرص عمل للشباب.

وماذا هناك أيضا في جعبة مخططات المحافظة؟

لدينا مصنع السماد العضوي لتدوير المخلفات نأخذ منه البلاستيك والأغطية وخلافه التي تستخدم في توليد الطاقة بمصنع الأسمنت، يُخِرج سماد عضوي والطن تبيعه المحافظة بـ 51 جنيها في حين لو أضفنا عليه مخلفات زراعية مثل قش الذرة وهو متواجد  بكثافة وسيحوله إلى كومبوست والشيكارة زنة 50 كيلو ثمنها 300 جنيه.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

وما هي آلية التعامل مع سلبيات قش الذرة؟

قش الذرة يمثل عامل سلبي بسبب حرقه لدينا 240 ألف فدان يُزرع منهم 60 ألف فدان ذرة وتخرج منه مخلفات جزء يستخدمه الفلاح كوقود أو علف للماشية ثم يحرق الباقي ويتسبب في السحابة السوداء فبدلا من كونه عامل سلبي سنحوله عامل إيجابي وعمله كومبوست، أو عمل مصنع مثل المصنع الموجود في سوهاج لعمل خشب يتحول لخشب حبيبي أو يتحول لألواح خشب أو عمل الأقراص الصغيرة الخاصة بالإشعال.

وبالتشارك مع كليتي الزراعة والطب البيطري ستُنفذ فكرة فقش الذرة يكون به بروتين للحيوانات كعلف 20% والمفترض يكون 40% فيضعون عليه مادة اسمها سيلاخ ليتحول إلى علف حيواني.

وتشاركنا مع وزارة البيئة وأخذنا منها مفارم ويأخذ الفلاح القش المفروم لفرشه على الأرض، وبدلا من وضع أعواد الذرة فوق البيوت تشاركنا مع كلية الهندسة لتُصنع من خلال وحدة التطوير التكنولوجي لديها  مكابس فيتم كبس القش في بالات ويوضع فوق البيوت في بالات.

وأخذنا خطوات لدراسة جدوى موجودة في جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة وكذلك الأمر بالنسبة للرمان والكومبوست وقريبا سيخرجون إلى النور.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

المدن الصناعية تعانى مشكلات مختلفة وعلى رأسها منطقة ساحل سليم فما هي خطتكم للحل؟

المدن الصناعية، بها ثبات، ولا يوجد بها تطور ولا نمو من عدد المصانع ولا المصانع تُطور نفسها، على العكس هناك مصانع تقلل الإنتاج وتتراجع فيه لسبب ما سواء مالي أو فني أو استثمارات، ولكننا نحاول دفعهم لتطوير المصانع ونعقد كل أسبوعين اجتماعا لمجموعة المستثمرين.

وفيما يخص منطقة ساحل سليم فالمفترض أن المحافظة وقعت بروتوكول لتنمية المناطق الصناعية مع هيئة التنمية الصناعية في يوليو 2017، لكن البروتوكول غير مُفعل بالمرة، بحيث أنه من المفترض أن هيئة التنمية الصناعية تُرّفِق هذه المناطق ويأتي مستثمرون يأخذون أراضٍ.

وهناك تراجع في هذا الأمر والأوراق تأخذ وقت طويل جدا وقد يعود بأن المشروع غير مدرج في المنطقة الصناعية، والبروتوكول لم يفدنا في هذا الأمر، لهذا نتعاون مع الجامعة حاليا لتوقيع بروتوكول كمطور صناعي  تستفيد منه جميع المناطق الصناعية بأسيوط.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

وماذا عن سوق العمل والتعليم؟

بدأنا ربط سوق العمل بالتعليم الفني، لأنها تعد قوة بشرية جبارة، استخدمناهم بكثافة بكل أقسامه، وكانوا قوة بشرية بالنسبة لنا في إعادة تدوير المخلفات، الناتجة عن حملاتنا في المراكز والأحياء، يأخذون المنتج بدلا من اعتباره “كُهنة” ويُخرجون منه أعمالا مميزة، وقد صممنا لهم معرضا، واستفدنا بدلا من بيع هذه الأشياء بأبخس الأثمان ثم نشتريها مرة أخرى بأسعار مضاعفة.

لذلك فقد استفدنا من التعليم الفني، والتعليم الفني استفاد لأن المخصص لهم خامات على قدر التعليم فقط، والطالب لا يمارس بيده فبدأ يشعر بقيمة التعليم العملي لذا بدأ يبدع.

كما أن القسم الفندقي أرى أنه ممتاز، لذا ألغيت الاعتماد على أي نادٍ في المآدب الرسمية، وسأكون فخورًا بأن أقدم هذا القسم أمام السيد الرئيس شخصيا، وبأن هذا التعليم الفني الخاص بالدولة، وعممت نفس الفكر في أغلب المراكز.

وما هو الجديد في أجندة التعليم؟

حاليا لدينا المدرسة اليابانية من مراحلها الأولى، وعلى جانب آخر لدينا أزمة في التعليم الخاص، إذ نحتاج لألف فرصة جديدة بالتعليم الخاص، وهناك 2500 يضغطون على الدخول، في الوقت نفسه فإن المدارس الخاصة لا تستطيع حل هذه الأزمة، لأنها مكلفة، ولذا فهناك بروتوكول سيوقع قريبا ما بين وزارة التعليم فهناك ثلاث مدارس في أسيوط الجديدة سيكونون نواة لحمل اسم المدرسة “البراند”  للتعليم الخاص، المدرسة تُشرف بمدرسيها ومناهجها والتربية والتعليم تُشرف عليها فنيا وإداريا من خلال بروتوكول خاص.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

ارتفاع جنوني في أسعار العقارات في أسيوط، كيف ستواجه المحافظة ذلك؟

لدينا أزمة في الإسكان، لأن البقعة المُقدرة للبناء قليلة وحدثت تعديات على الأراضي الزراعية في السنوات الماضية وظهرت بؤر عشوائية، مثل الأربعين والمعلمين وسِيِد، وبيسري، وحوض أبو كلام، ما سبّب خللا عنيفا في المنظومة السكانية، وارتفعت الأسعار لهذا السبب، وظهرت “مافيا”، التي تستغل أية فرصة سانحة.

بناء على ذلك، كان التكليف الأخير للرئيس “لا بناء مخالف ولا تطوير للمبنى المُخالف”، وما تم في الفترة  الماضية ستتعامل الدولة معه بآلياتها الجديدة، إلا أن مافيا التغول لا تتعامل مع الأمر بشكل جدي، واستمروا في المخالفات، حتى شهر مضى، إلى أن رأوا جدية الأمر وصعوبته، وبدأنا ضبط عدد من المعدات ووحدات تحرك سريع وأخذنا عدد من وحدات التدخل نضرب أكثر من موقع في وقت واحد وآخرهم “زمالك أسيوط” شارع يسري راغب.

وهذا أثّر على كل المناطق العشوائية فتوقف البناء المخالف والمباني المخالفة، والجديد أن الأسعار بدأت تقل، وبهذا سيعود السعر الطبيعي للوحدة العقارية.

كما أن الدولة تنبهت لهذا الجزء، ففي أسيوط الجديدة قبل 15 عاما، أنشئ بها إنفاق حكومي مستشفيات ومدارس وخلافه، ومؤخرا مدينة ناصر وهناك طريق تكلفته 900 مليون جنيه من المقرر افتتاحه آخر مايو، ليربط مدينة ناصر بأسيوط، الأم حوالي ربع ساعة أو أقل ثم يستكمل لطريق البحر الأحمر.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

وماذا عن مخالفات الحكم المحلي؟

هناك مخالفات من الحكم المحلي لابد أن نُقر بذلك مثل تغاضى عن البناء أو المساعدة في إدخال المرافق بالخطأ وكل هذا جارٍ الحساب فيه “معنديش مانع نص أي حي يتحبس طالما مخالف” من أخطأ سواء مواطن مخالف أو تنفيذي يُتَخذ ضده الإجراء القانوني، ومن يخالف الضرب بيد من حديد.

هناك حركة تنقلات بالمواقف بدأت مؤخرا، ما الجديد بشأنها؟

مهتمون بالقضاء على كل مظاهر الفوضى والعشوائيات في المدينة، وهناك حركة نقل جماعي للمواقف بها مأساة، وبدأنا بأسوأ موقف وهو موقف الأزهر، قسمناه بشكل عرضي، بدلًا من طولي، ونقلنا مواقف المحافظات على الطريق الدائري في موقف تكلفته 3 ملايين جنيه، نقلنا بهم موقف القاهرة وخمس أتوبيسات الشركات العاملة، وهذا لم يُختر عشوائيا، فعلى بعد 300 متر منه منزل كوبري مدينة ناصر، وسنبدأ في بقية المواقف تباعا والمدن، وأولها موقف القوصية.

وماذا عن منظومة التوكتوك؟

نظمنا منظومة التوكتوك، لكن حتى الآن لست راضٍ عن مستوى الترخيص، والعدد لكننا سائرون فيه حتى تحقيق الهدف.

الباعة الجائلون إلى أين؟

بدأنا بشارع بوسعيد في تنظيمه ثم شارع رياض ثم شارع ثابت ونقلنا البائعين بسوق الباعة الجائلين ونجهز سوقا آخر في غرب أسيوط داخل جمعية الشبان.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”

المحلات العشوائية، هل ستدخل في إطار التنظيم؟

هناك ظاهرة المحلات العشوائية لتصليح السيارات أو قطع الغيار أو المحلات المقلقلة للراحة، ونحن نُنشيء مدينة حرفيين ويتبقي لها إجراء أخير، وهو موافقة بيئية، أما رسوماتها فجاهزة، وسنطرحها بالتشارك مع المجتمع المدني.

وأطمع خلال سنة أن تكون المدينة خلت من هذه المحلات في الطريق الدائري، وكذلك عند عزبة الجيش، ولو تم ذلك مع انتظام حركة المواقف مع توزيع البناء وخلخلته في المدن الثلاث أعتقد سنكون قضينا على جزء كبير من العشوائية.

ما زال هناك حديث بالشارع حول مشكلة القمامة، فماذا عن ذلك؟

منظومة القمامة، مازلت غير راضٍ عنها، لكننا أحييناها، وحاليا في طريقنا لعمل شيئ مماثل مع هيئة تجميل أو نظافة القاهرة، ونضم الحملة الميكانيكية لحي شرق وغرب، ليكون الاإنان في منطقة واحدة، موجودة في السلخانة القديمة بأسيوط، وستعمل خلال أسبوعين، لتكون مسؤولة عن النظافة على مدار 24 ساعة.

ولدينا “النبيشة”، الذين يفرزون ويقلبون الصناديق، وأعتقد لو استمرت منظومة النظافة 24 ساعة لن يجد نقط فرز، وسنوجهه عند نقط الفرز الموجودة عند المدفن الصحي، وأطمع في نجاح المنظومة مع الجمع اليدوي الذي سيتم مع المجتمع المني من خلال منظمات أهلية.

ومع دخول الربيع بدأنا السعي لتنمية الزراعات، في المراكز، وأطمع أن تصبح المدينة أفضل شكلا وجمالا وتنظيمًا.

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حديثة ل “الأسايطة”
الوسوم