حوار| مدير تضامن أسيوط: نفذنا 3 آلاف و750 مشروعًا في 6 أشهر.. وأنهينا استعدادات الحج

حوار| مدير تضامن أسيوط: نفذنا 3 آلاف و750 مشروعًا في 6 أشهر.. وأنهينا استعدادات الحج فاطمة الخياط، وكيل مديرية التضامن الاجتماعي بأسيوط، تصوير: أسماء الفولي

استعدت مديرية التضامن الاجتماعي بأسيوط لموسم الحج، وتمكنت من تقديم 900 مشروع لمساعدة المرأة الريفية و3 آلاف و750 مشروعًا صغيرًا للحد من الفقر وذلك خلال 6 أشهر، وتعمل مؤخرًا على تحويل المستفيدين من الضمان الاجتماعي إلى برنامج الدعم النقدي تكافل وكرامة طبقًا للمعايير والشروط المنطبقة على العميل.. هذا بعض ما أوضحته فاطمة الخياط، مدير مديرية التضامن الاجتماعي بأسيوط، خلال حوارها مع “الأسايطة”، فإلى نص الحوار:

فاطمة الخياط، وكيل مديرية التضامن والشؤون الاجتماعية بأسيوط، تصوير: أسماء الفولي

ما هي أبرز المشروعات والخطط على أجندة أعمالكم بالمديرية؟

يكمن دور المديرية في 3 مجالات، الحماية والرعاية والتنمية، منها ينبثق برنامج الدعم النقدي المشروط تكافل وكرامة، وبرامج أخرى كالضمان ومعاش الطفل ومساعدات لأسر المجندين وغيرهم، ومجال الحماية لمحدودي الدخل أو تحت خط الفقر والمرضى والمعاقين والمرأة المعيلة، ونعمل مؤخرًا على تحويل المستفيدين من الضمان الاجتماعي إلى برنامج الدعم النقدي تكافل وكرامة طبقًا للمعايير والشروط المنطبقة على العميل، حيث جارٍ تحديث بيانات قاعدة البيانات ميدانيا؛ لعمل برنامج تأهيلي وتدريبي لتحويل الشخص الذي لا تنطبق عليه الشروط لشخص منتج في المهارات والحرف المختلفة كالنجارة والكهرباء والصيانة والحدادة، بما يتناسب مع مهاراته من ثم يرقي بذاته ومجتمعه ويساعد في خلق فرد منتج لا يعتمد على الاتكالية.

وهناك مشروعات لتنمية المرأة الريفية تقدم قرض 5000 جنيه بفوائد بسيطة، وقرض دعم أنشطة، وهناك إقبال ملحوظ، حيث تقدم 900 مشروع منذ 6 أشهر بالمحافظة، ومشروع الحد من الفقر مستهدف كافة الفئات بإجمالي حتى الآن 3 آلاف و750 مشروعًا، وذلك بمراعاة طبيعة بيئتنا المرتبطة بالريف والزراعة وتربية المواشي.

بجانب التدريب على ماكينات الخياطة، حيث وزعنا عدد من ماكينات الخياطة بحضور وزير التنمية المحلية وذلك بعد اجتياز التدريب على الماكينة، منهم 50 ماكينة لسيدات بقرى مركز ساحل سليم، فضلًا عن مهنة الكوافير كمشروع صغير بتكلفة بسيطة ومربح من خلال توفير الأدوات للراغبات، وصناعة المخبوزات والحلويات والكيك ومن ثم تسويقها وبيعها في المحلات التجارية، فضلًا عن تعلم الحاسب، بالإضافة إلى تعلم فن صناعة الاكسسوارات، فلم نقتصر على المشروعات التقليدية بل استهدفنا الاستحداث والتنوع ومنهم وجدنا الإقبال، وكان النصيب الأكبر من قبل الإناث فهن أكثر قابلية للتعلم وأكثر تفاعلية بخلاف الذكور.

وكيف تسير المبادرات الرئاسية؟

نعمل من خلال مبادرة حياة كريمة لإنقاذ المشردين، حيث لدينا فريق تدخل سريع منوط بإنقاذ كبار السن وفريق آخر مستهدف الأطفال بلا مأوى، وخلال 6 أشهر تم إنقاذ حوالي 600 شخص كمعالجة كاملة وهذا ليس بقليل، و40 مشردًا من كبار السن وأغلبهم لديهم مرض نفسي، ساعدنا في ذلك التعاون المشترك مع مستشفى الصحة النفسية، ونعمل على توفير فرصة عمل لمن استجاب للمعالجة وأصبح سويًا.

وهناك مبادرات أخرى تتم بالتعاون مع الجمعيات، منوطة بتعلم الحرف من خلال التنمية والتدريب في مختلف المراكز والقرى، ومنها يستفيد المواطن من خلال تدريب صغار السن على المهن البسيطة غير المؤذية.

فاطمة الخياط، وكيل مديرية التضامن والشؤون الاجتماعية بأسيوط، تصوير: أسماء الفولي

كيف استعدت المديرية لموسم الحج؟

ظهرت القرعة، وعقبها بدأنا في عمل دورات تدرييبة تعريفية بالإقامة وكيفية التتقل وتعلم المناسك للتأهيل لآداء مناسك الحج، وخلال بضعة أيام سيتم توزيع ملابس الإحرام، كما تعاقدنا مع 10 اتوبيسات سياحية لنقل 469 حاجًا إلى مطار القاهرة.

تتردد شكاوى توقف فيزا تكافل وكرامة بين المواطنين، فما السبب؟

عقب تحديث البيانات تم إيقاف الفيزا غير المطابقة للشروط المحددة، هذا هو سبب توقفها لدى البعض.

كيف تساهم المديرية في دعم الأسر الأكثر احتياجًا؟

من خلال التعاون مع الجامعة والمحافظة وكافة المديريات لدعم الأسر، وبدأناها بقافلة لقرية شقلقيل الخالية من الخدمات باستثناء مدرسة ابتدائية، وبالاجتماع بأهل البلدة وضعنا خطة تدريبية مجانية لتأهيل وتوفير الكوادر البشرية، ومن ثم توفير الخدمات اللازمة بتكاتف المديريات والمؤسسات كلًا حسب دوره.

حديثنا عن دور المديرية في الارتقاء بالمستوي المعيشي للمواطن؟

نستهدف تحقيق تنمية مجتمعية من خلال تنمية الحرف، حيث أن الاتجاه العالمي حاليًا منصب على الحرف ودورات تنمية المهارات؛ لذا لدينا جمعية اتصالات للتدريب على التسويق وغيره، مع توفير قرض بدون فائدة لمساعدة المواطن، إلى جانب عدة منح من الجمعيات الأهلية كهيئة كير وإنقاذ الطفولة.

فاطمة الخياط، وكيل مديرية التضامن والشؤون الاجتماعية بأسيوط، أثناء حوار الأسايطة معها

ما ردكم على تحويل معظم الميزانية المخصصة لبرنامج إعادة تأهيل منازل أسر من الغنايم لمنازل أسر بمنفلوط؟

ليس له أساس من الصحة، وما هو إلا شائعة، البرنامج يسير كما هو وجار استكمال مراحله.

ما دور المديرية في خدمة ذوي الإعاقة؟

نعمل من خلال إدارة التأهيل في استخراج بطاقة التأهيل، وتقدم مساعدات كتوفير السماعات والأطراف التعويضية والكراسي المتحركة، ولدينا مصنع للأطراف الصناعية يخدم من بني سويف إلى أسوان يقدم الخدمة بأرخص الأسعار، ونتميز بوجود فريق عمل ينتقل إلى أسوان يتلقي الطلبات ومن ثم يصمم المقاسات المطلوبة ويسلم الأجهزة.

بالإضافة لذلك نعقد ندوات توعية وتقييم وتأهيل من خلال مراكز تأهيل خاصة للفتيات وأخرى للبنين، ونوفر إقامة مجانية تمكنهم من التدريب والإقامة لشهور متواصلة، ومنهم من اجتاز التدريب وتولى تدريب آخرين، ومن أجمل ما يعلمه مركز التأهيل الأعمال اليدوية كالمشغولات، والبنين يلحقون بالعمل داخل مصنع الأطراف الصناعية ونولهم اهتمام بالغ، كما لدينا حضانات لذوي الإعاقة الذهنية بمستوياتها، من خلال استعمال البرامج العالمية لتنمية مهارة التفكير لديهم، كما لا نهمل الجانب الترفيهي من خلال اكتشاف المواهب المختلفة كالموسيقى والغناء والتمثيل.

ما هي المشروعات التي تخدم المرأة في خطتكم؟

تفعيل النوادي النسائية خاصة في القرى، والتي تتيح ندوات توعية حول ختان الإناث والحمل وتنظيم الأسرة والميراث والزواج المبكر وغيرها، فضلًا عن تدريبهن على حرف المختلفة.

كيف تم تنقية المعاشات من غير المستحقين؟

من خلال التحديث المتجدد للبيانات، وعمل مسح ميداني، بجانب القمسيون الطبي الذي له الدور الأكبر في إنجاح عملية التنقية.

فاطمة الخياط، وكيل مديرية التضامن والشؤون الاجتماعية بأسيوط، تصوير: أسماء الفولي
أول سيدة تتولى إدارة مديرية التضامن الاجتماعي بأسيوط، ما التحديات التي واجهتكِ؟

شرفت بذلك بجانب كونه في عام المرأة، كان هناك داعم معنوي من السيدات وما زال، إلا أنه لم يكن هناك تقبل في البداية من البعض ولكن مع العمل تقبلوا، ووجدت أن السيدات أكثر عطاءًا وإقبالا على العمل، واجهتني وما زالت عقبة نقص العمالة المتخصصة، حيث أننا نعتمد بصفة أساسية على الأخصائيين الاجتماعيين، ومع وصول عدد ليس بقليل للسن القانوني للمعاش تكاد القوة لا تكفي، كما لدي نقص في السائقين، ونظرًا لاعتماد المديرية على العمل الميداني نحاول بأقصى جهد وتكاتف فيما بيننا لسد العجز في الكوادر البشرية التي لا غنى عنها لتأديه الدور المنوط.

نلحظ حرص المديرية على التعاون مع مختلف المؤسسات، إلا أن جامعة الأزهر ليس لها نصيب، فلماذا؟

نفتقد التعاون مع مؤسسة عريقة كجامعة الأزهر، ولكننا نرحب بالعمل، والتعاون قادم قريبًا.

ما أبرز ما جنته المديرية خلال توليكِ إدارتها؟

بفضل الله حصلت المديرية على المركز الأول على مستوى الجمهورية في معسكرات الاستغاثة، حيث نفذنا معسكر يستوعب 440 مضارًا، كما نفذنا بنجاح 127 خيمة في مختلف مناطق المحافظة، وحصلت المديرية على شهادة شكر من الدفاع الشعبي والعسكري من الجيش، لمدة سنتين.

حصلت على العديد من الشهادات، كما شاركت في عام الإعاقة العام الماضي في تنظيم مؤتمرين مع الثقافة والجامعة، وعقدت كثير من ندوات التوعية والتنمية بمختلف أنواعها، وحققنا طفرة في تطوير الميكنة والخدمات للإدارات التابعة للمديرية كمراكز التأهيل، حيث تم صرف أجهزة كمبيوتر وجار توفير شبكة لربط 12 مركز تأهيل بالمديرية، فضلًا عن تسهيل التقديم للبطاقة الذكية للمعاقين وخدمات المعاقين كما أعلنت الوزيرة غادة والي، وتم البدء في أعمال الميكنة، مع توفير قاعدة بيانات.

لعبت المديرية دورًا كبيرًا تحت قيادة اللواء جمال نور الدين، محافظ أسيوط، في إدارة أزمة سيول عزبة سعيد بأبنوب، حيث تم تقديم كل المساعدة اللازمة لإغاثة المواطنين المضارين ماديًا وعينيًا، كما تم إعادة تأهيل المنازل بالتنسيق مع منظمات المجتمع المدني وتقديم الغذاء والملبس حتى انتهت الأزمة على خير.

فاطمة الخياط في سطور

الاسم: فاطمة أبو بكر الخياط.
الحالة الاجتماعية: متزوجة.
محل الإقامة: مدينة أسيوط.
مؤهلاتها: حاصلة على ليسانس آداب عام 1982، ودبلوم نظم معلومات وحاسب آلي عام 1993، وماجستير العلوم الإدارية في عام 1999، وماجستير في الإدارة في عام 2008، وتولت إدارة مديرية التضامن الاجتماعي بأسيوط عام 2017 حتى الآن.

الوسوم