رئيس الوحدة المحلية بنزة قرار: المحليات مظلومة لأن المواطن يعتقد فسادها

رئيس الوحدة المحلية بنزة قرار: المحليات مظلومة لأن المواطن يعتقد فسادها
كتب -

تصوير: دعاء نصر
يقول محمد فنيدي، رئيس الوحدة المحلية بنزة قرار التابعة لمركز منفلوط بأسيوط، إن المحليات مظلومة بنظرة المواطن واعتقاده الدائم بأنها فاسدة.

ويضيف فنيدي في حواره لـ”الأسايطة”، أنه سيتم تغطية طريق نزة قرار بتربة حمراء، كحل بديل بسبب معاناة المواطنين لحين رصفه، وإلى نص الحوار.

كيف تري الفكرة المترسخة عند المواطن بفساد المحليات؟

المحليات تتحمل أكبر قدر من المسؤولية، ولكن للأسف أكثر جهة مظلومة من المواطن، فهو يري أن كل من ينتسب للمحليات دون المستوى من النزاهة والشفافية، وفي نفس الوقت لا نستطيع إنكار وجود أشخاص سلوكهم سيئ بكل جهة أو مؤسسة ولكن يرجع ذلك لصفات شخصية لا علاقة لها بالمحليات.

ولكن تلك الفكرة المترسخة عند السواد الأعظم من الناس غير مقبولة، وأبسط مبرر لذلك أن غالبية موظفي المحليات بشكل عام يكونوا من أبناء القرى التابعة للوحدة، فهل يُعقل أن يختلس معارفه أو أقاربه؟

طريق نزة قرار يمثل معاناة حقيقية للمارة والسائقين متى يتم رصفه؟

هناك عقبات تواجه تنفيذ رصف هذا الطريق، فلابد من مرور 10 سنوات علي الأقل لإعادة رصف الطريق، ومن جانب آخر ارتفاع ميزانية الرصف له، حيث تصل إلى 3 ملايين جنيه والتي تمثل ميزانية الوحدة المحلية خلال العام، ولكن تُعد أبرز العقبات أمام التنفيذ هي عدم اكتمال الصرف الصحي، بحيث لا يتم تكسير الرصف بعد إتمامه مما يسبب خسائر.

هل لديكم مقترحات أو حلول بديلة غير الرصف لرفع معاناة المواطنين؟

هناك مقترح سينفذ خلال الأيام القادمة، وهو وضع تربة حمراء أو ما تُعرف “بالطُفلة” بمعاونة أهالي القرية، ولكن بعد انتهاء وضع كابلات كهربائية للضغط بطول 600 متر تقريبًا.

كيف تري ملف التعديات علي الأراضي؟

قرية نزة قرار لا يوجد بها أراضي أملاك دولة، سوي قطعة وتم تخصيصها معهد ديني منذ عامين، وتم التعدي عليها من قِبل بعض الأهالي وتم اتخاذ كافة الإجراءات الرادعة، أما عن التعديات علي الأراضي الزراعية، يتم إزالتها بصورة فورية وقت حدوث التعدي حال دعم مركز الشرطة، وعدم تأخرها بإرسال القوات حتى يتسنى إزالة المخالفة قبل انهاء البناء حيث يتعذر إزالته للسكنى به.

 حدثنا عن خطواتكم في الاهتمام بملف البيئة؟

تعتبر البيئة والاهتمام بها من أولي الاهتمامات لدي المحليات عامة، ولنا كمحلية نزة قرار خاصة، حيث يتم رفع المخلفات بشكل يومي فيما لا يقل عن 15 طن، وأستطيع القول وبكل ثقة عدم وجود أي تجمعات من القمامة بدائرة الوحدة برمتها، وعن المخالفات الأخرى كظاهرة الحرق المكشوف هذه الأيام، يتم رصدها وتحرير محاضر للمواطنين.

إلى أين وصل مشروع الصرف الصحي بقرية نزه قرار؟

أوشك المشروع علي الانتهاء، حيث تم أكثر من 90% منه، والنسبة المتبقية تتمثل في الغرف وبعض المناطق الضيقة، والتي يرفض الأهالي أعمال الحفر بها خوفاً من انهيار منازلهم، والمشاورات مستمرة بينهم وبين الشركة المنفذة لأخذ الاحتياطات اللازمة أثناء الحفر.

هل هناك تعاون بين الوحدة المحلية والإدارات المختلفة لخدمة المواطن؟

حقيقة ليس هناك تعاون فعلي سوى مع إدارة الشؤون الاجتماعية وتكافل وكرامة، ولكن بواقع الحال التعاون مع الإدارات مع الوحدات القروية محدود، لصعوبة الاستعانة بهم في حملات مكبرة خلاف مجلس المدينة حيث أن الأمر فيها بتوسع أكتر، ولكن أكثر الحملات التي تُنفذ في نطاق الوحدات القروية تتم علي المخابز بمعاونة التموين.

ما سبب وجود متأخرات التحصيل بالوحدة المحلية؟

السبب الرئيسي هو عدم وجود نقطة شرطة تابعة لنطاق الوحدة، وعلي سبيل المثال هناك متأخرات من الضرائب العقارية، وفي هذه الحالة أحتاج لنقطة شرطة، ومع خالص احترامي لعمدة كل قرية ولكن ليس مجدياً أو بديلاً عن دور الشرطة في هذا النطاق.

 كيف يتم التواصل مع المجتمع المدني بالوحدة؟

بداية التواصل مع المواطنين وأهالي الوحدة المحلية تعاون إيجابي بشكل كبير، فيتم التشاور في القضايا المطروحة للوصول لحلول وسط يكون المواطن هو الأكثر إفادة من خلالها، ولكن أسعي لتعميم الفائدة بشكل أفضل عن طريق بروتوكولات تعاون لعقد ندوات وملتقيات تثقيفية وعلمية، وللأسف ليس بالوحدة المحلية مقر مخصص لمثل تلك اللقاءات، ولكن سيتم توفير مناطق أو خيمات مفتوحة لاستيعاب أكبر قدر من الفئات المختلفة من شباب ونساء وغيرهم لتعم الفائدة.

كم عدد القرى التابعة للوحدة المحلية؟

يتبع الوحدة المحلية أربعة قري هي “رميح، نزه قرار، بني مجد، سراوة” بخلاف توابعهم من العزب.

ماذا عن نظرتكم المستقبلية لوحدة نزة قرار؟

أتمني الاستمرار والتجديد بالوحدة المحلية، حيث أنها منطقة تعشق العلم والتجارة، وتمتاز بالعقول المتفتحة والمنافسة البنًاءة بين مواطنيها في هذين المجالين.

رسالة أخيرة من رئيس القرية للمواطنين؟

رسالتي إلى المواطنين بالمساعدة بإتباع التعليمات والقوانين للارتقاء بمستوى الوحدة المحلية في مختلف الملفات، ودعم الموظفين بالثقة وتأجيل اللوم والحساب نهاية العام، حتى تكون المشروعات التي يتم تنفيذها قد اكتملت وأنتجت ثمارها المرجوة.

الشخصية في سطور:

الاسم: محمد علي محمد علي فنيدي

المؤهل: ليسانس حقوق جامعة المنصورة عام 1996م

محل الإقامة: قرية أم القصور مركز منفلوط

الحالة الاجتماعية: متزوج ويعول

الوظيفة: رئيس الوحدة المحلية لنزه قرار

 

الوسوم