علماء الأزهر الشريف يزورون معهد جنوب مصر للأورام

علماء الأزهر الشريف يزورون معهد جنوب مصر للأورام

زار وفد من علماء الأزهر الشريف بأسيوط، يضم الدكتور خلف عمار، مدير عام الوعظ والإرشاد بالأزهر الشريف، وعدد من شباب الدعاة بالأزهر.

بحضور الدكتور إيمان مسعد، وكيل المعهد لشؤون البيئة وخدمة المجتمع، والدكتور أحمد حسن عثمان، مدير مستشفى الأورام الجامعي.

وأكد الدكتور سامي عبد الرحمن، عميد معهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط، أن الزيارة تأتى في إطار المشاركة المجتمعية المتميزة بين معهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط وعدد من الأطراف الفاعلة والمؤثرة في دعم المعهد مثل الأزهر الشريف والكنائس المصرية بكافة طوائفها ومؤسسة بيت العائلة بأسيوط ومؤسسات المجتمع المدني ورجال الأعمال.

وأوضح عبدالرحمن أن الزيارة استهدفت بحث سبل توسيع دائرة المشاركة المجتمعية من أجل تحسين مستوى الخدمة الطبية المقدمة لمرضى السرطان بصعيد مصر، ودراسة آليات وسبل تقديم الدعم المعنوي والمادي اللازم له، إلى جانب توجيه الدعوة المواطنين للتبرع بالدم لصالح مرضى السرطان بالمعهد.

وأشار إلى أن الزيارة شملت زيارة عدد من المرضى المتواجدين في المعهد، وخلال الزيارة أكد الدكتور خلف عمار، مدير عام الإرشاد بالأزهر الشريف بأسيوط، على حرصه الشديد على زيارة المعهد بصفة مستمرة وتقديم الدعم والمساندة لمعهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط، مضيفاً أن المعهد يقدم خدماته لكافة المصريين في صعيد مصر وهو الأولى بالدعم والمساندة من كافة أطراف المجتمع.

ومن جانبه أشار الدكتور أحمد حسن عثمان، مدير المستشفى إلى عمق العلاقة المتميزة بين الأزهر الشريف والمؤسسة ودور رجال الأزهر الشريف في تحقيق خطة تطوير المعهد بالتعاون مع كافة أطراف المجتمع المدني.

وفى ختام الزيارة ناشد علماء الأزهر الشريف مؤسسات المجتمع المدني والقادرين من أبناء المجتمع المصري لاستمرار تقديم الدعم المادي والعيني لاستكمال بناء مبنى المعجل الخطي الجديد بالمعهد.

الوسوم