ولاد البلد

قتيل ومصابان وسقوط أسلاك الضغط العالى حصيلة اشتباكات قوات الأمن ومسلحين بأسيوط

قتيل ومصابان وسقوط أسلاك الضغط العالى حصيلة اشتباكات قوات الأمن ومسلحين بأسيوط
كتب -

مركز شرطة الغنايم

أسيوط – كوثر حسين و حسن فتحى:

شنت قوات أمن أسيوط، بالتنسيق ومركز شرطة الغنايم، أمس الخميس حملة أمنية موسعة، لضبط وإحضار عدد من الخارجين عن القانون، والمطلوبين على ذمة قضايا جنائية متنوعة، أبرزها اقتحام مركز شرطة الغنايم، وسرقة الأسلحة الأميرية، بمنطقة الجبل الغربى بقرية المشايعة التابعة للمركز، أسفرت عن مقتل وإصابة 3 من العناصر المطلوبة، بحوزتهم بنادق آلى ورشاش جرينوف.

بؤرة اجرامية مكونة من 6 أشقاء

كشف مصدر أمنى مسئول بمركز شرطة الغنايم، – طلب عدم ذكر اسمه- فى تصريحات خاصة لـ”ولاد البلد”، عن كواليس العملية الأمنية، قائلًا إن 6 أشقاء كونوا تشكيلًا عصابيًا، تخصص فى الاتجار بالأسلحة النارية، وترويع المواطنين، شاركوا فى عملية اقتحام مركز الشرطة، وسرقة الأسلحة من مخزن المضبوطات، مضيفًا أنه تم القبض على عنصر واحد منهم خلال الشهور الماضية، وبقية المستهدفين هم (ع.ح.ح)، و(ف.ح.ح)، و(س.ح.ح)، و(أ.ح.ح)، و(ع.ح.ح)، أولاد العربى، وتمت العديد من المطاردات الأمنية قبل ذلك، إلا أن منطقة الجبل الغربى تمكنهم من الهرب.

مدرعات شرطية وغلق طريق “أسيوط-الغنايم”

دفعت مديرية الأمن، بتشكيلات أمنية وقوات خاصة، مدعومة بأربع مدرعات شرطيه، وفرضت القوات طوقًا أمنيًا حول المنطقة، لتضييق عامل الهرب المحتمل، وفور وصول القوات بادر المسلحين بإطلاق الأعيرة النارية على القوات، مما أدى لمبادلتهم عملية الإطلاق، باستخدام أسلحة ثقيلة، استمرت لأكثر من أربع ساعات متواصلة، على إثرها تم اغلاق طريق “أسيوط- الغنايم” الفرعى، تحسبًا لوقوع أى إصابات من جانب المواطنين.

قتيل ومصابان حصيلة اشتباكات المسلحين وقوات الشرطة

أسفرت الاشتباكات العنيفة التى دارت بين المسلحين وقوات الأمن، عن مصرع (ف.ح.ح-27عامًا-عاطل)، وإصابة (ع.ح.ح-33عامًا)، بطلق نارى بالفخذ، و(ع.ح.ح-29عامًا)، بطلق نارى بالقدم، وتم نقلهم جميعًا لمستشفيات أسيوط الجامعية، تحت حراسة أمنية مشددة، وعثر بحوزتهم علي رشاش جرينوف، وبندقيتين آلي، وطلقات نارية، فيما لاذا شخصان بالفرار للجبل تحت غطاء الطلقات النارية.

فرار مختطفين أثناء تبادل اطلاق الأعيرة النارية

توجه اللواء حسن سيف مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، إلى ديوان مركز شرطة الغنايم، لمتابعة الأوضاع، فيما علمت “ولاد البلد”، من مصادرها الخاصة، قيام شخصان بتحرير محاضر، تفيد اختطافهم على يد العناصر الإجرامية، مقابل دفع فدية مالية من أهليتهما لإطلاق سراحهما، وتمكنا من الهرب خلال الاشتباكات التى دارت.

سقوط أسلاك الضغط العالى وانقطاع الكهرباء لأكثر من 9 ساعات

تسبب اطلاق الأعيرة النارية الكثيف، فى سقوط أسلاك الضغط العالى، وانقطاع الكهرباء ومياة الشرب، لأكثر من 9 ساعات متواصلة، عن القرية وقام مسؤولى الشبكة بإجراء بعض الإصلاحات للأعمال الناجمة عن تلف الأسلاك، لعودة التيار الكهربى، وأعلن محمد فرغلى رئيس المدينة، عن قطع الكهرباء لاكثر من 7 ساعات متواصلة، اليوم الجمعة لاستكمال عمليات اصلاح أسلاك الضغط العالى.