ولاد البلد

“قومي المرأة” بأسيوط يستبعد عددًا من أعضائه لهذا السبب

“قومي المرأة” بأسيوط يستبعد عددًا من أعضائه لهذا السبب سناء السعيد، المشرف على فرع المجلس القومى للمرأة بأسيوط

أكدت سناء السعيد، المشرف على فرع المجلس القومي للمرأة بأسيوط على استقرار التشكيل النهائي لفرع أسيوط والذي صدر منذ عدة أيام، بجانب استبعاد واستقالة بعض الأعضاء، بسبب عضويتهم في أحزاب وهيئات تخالف القانون لضمان الحيادية.

وأوضحت السعيد في بيان صحفي، أن التشكيل النهائي لم يتضمن أي تغيير سوى تقدم الدكتورة كريستينا عادل باستقالتها من المجلس لكونها عضو بهيئة مكتب حزب مستقبل وطن، وأمين المواطنة، وهو ما يخالف قانون المجلس لضمان الحيادية تجاه جميع الأحزاب والكيانات، وتم اختيارها فقط عضوة بلجنة المشاركة السياسية بالقاهرة، وتصعيد أمل وجيه العضو بالفرع كمقرر مناوب بدلا من كريستينا.

وأضافت، أن المجلس استبعد إيمان طلعت من العضوية لكونها، عضوة بأكثر من حزب في الأمانات والهيئات المركزية، وقصر العضوية على 13 عضوة على أن يجري التغيير والتجديد لهن كل ثلاثة أشهر، مشيرة إلى أن هذه الفترة كافية لتقييم الأعضاء والعضوات في كل فرع وبيان مدى مساهمتهم في تنفيذ الخطط المركزية واللامركزية للمجلس القومي.

واستعرضت الدكتورة مروة كدواني، مقررة فرع المجلس بأسيوط والأعضاء خطة المجلس التي يجري تنفيذها بالتنسيق مع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة والتي تمثلت في برامج التوعية، والقضاء على السلبيات، وتأهيل الفتيات والمرأة لسوق العمل وتدريبهن على الحرف والصناعات المختلفة، فضلًا عن برامج المرأة المعيلة وتنظيم الأسرة وتقديم المساعدات للأسر الأكثر احتياجًا، بالتنسيق مع الجمعيات الأهلية والمؤسسات الدينية والأمنية وبرامج محو الأمية للمعاقين وتأهيلهم لسوق العمل.

وأشادت كدواني بجهود محافظ أسيوط، في إطلاق العديد من المبادرات التنموية واستهداف الأسر محدودة الدخل وشباب الخريجين وتنظيم الملتقى التوظيفي الأول للحد من البطالة وتوفير فرص عمل حقيقية للشباب وتدريبهم وتأهيلهم، وصقل خبراتهم لسوق العمل، وربط التعليم الفني بسوق العمل والمناطق الصناعية بالمحافظة، وجذب استثمارات جديدة، وإعادة تدوير مخلفات الحملات الميكانيكية وتعظيم الاستفادة منها.

الوسوم