ولاد البلد

مدير تموين صدفا: إضافة المواليد على البطاقات سيؤدي لانخفاض الأسعار

مدير تموين صدفا: إضافة المواليد على البطاقات سيؤدي لانخفاض الأسعار عصام سعد مطاوع، مدير تموين صدقا

يرى عصام سعد مطاوع، مدير الإدارة التموينية بمركز صدفا في أسيوط، أن عملية إضافة المواليد على البطاقات التموينية التي ستبدأ من غد الأربعاء ولمدة 3 أشهر، ستؤدي إلى انخفاض الأسعار.

ويضيف مطاوع في حواره لـ”الأسايطة” أن هذا سيزيد عدد السلع التموينية التي سيصرفها المواطنون على بطاقاتهم، وهذا لا يؤثر على زيادة الأسعار، وإلى نص الحوار:

ماذا عن قرار إضافة المواليد؟

تم إقرار إضافة المواليد من قبل وزير التموين، بعد موافقة نواب البرلمان ومجلس الوزراء على البطاقات التموينية، والتي ستبدأ بتاريخ يناير ٢٠٠٦ حتى نهاية شهر ديسمبر ٢٠١٦ ولمدة ثلاثة شهور متواصلة، من خلال التوجه إلى مكاتب تموين الإدارة، أو إرسال البيانات اللازمة عن طريق الإنترنت، بالإضافة إلى ذلك فعلى المواطن أن يتقدم بالبيانات التالية، صورة للبطاقة الشخصية وصورة لبطاقة التموين، وصورة لبطاقة الأفراد المقيدين بالبطاقة التموينية، وصورة لشهادات الميلاد المراد إضافتها.

كما يجب أن يكون الرقم القومي صحيح، وغير مكرر في نفس البطاقة أو في بطاقة تموينية أخرى، والاسم رباعي، ويجب أن تكون صلة القرابة معرفه، حيث إن المواطن مسؤول مسؤولية كاملة عن كافة البيانات التي يقدمها، مؤكدا التوجه الأساسي في إضافة المواليد هو الأفراد والفئات الأكثر احتياجا.

لماذا سيتم مد فترة العمل بجميع مكاتب الإدارة التموينية بصدفا؟

بناء على قرار إضافة المواليد، فمن المتوقع أن يكون هناك زحام شديد وزيادة في أعداد المواطنين، فسيتم مد فترة عمل جميع المكاتب التموينية التابعة لإدارة تموين صدفا حتى الساعة الخامسة مساءا، ولكن يستثني مكتب قرية أولاد إلياس، والذي سيعمل  على فترتين، فترة صباحية وأخرى مسائية، لأن جميع موظفي المكتب من نفس القرية، مضيفا أن أي خطأ في إضافة المواليد لن يتم قبوله.

ونناشد المواطنين بمحاولة فهم وإدراك الأمر، حيث أن تسجيل وإضافة المواليد لم يكن في الحال، وأنه سيستمر لمدة ثلاثة شهور، لأنها عملية تنظيمية، وبالنسبة لبندر صدفا وعدم وجود قرى تابعة له تم تقسيمه على التجار، بحيث سيتم عمل جدول بأسماء التجار، وهكذا فيما يخص القرى التابعة للمكتب التمويني، سيكون مخصص لكل قرية يوم معين للحضور إلى المكتب وتسجيل الأسماء.

ما مفهوم “المرأة المحرومة” وفقا للمنشور الدوري؟

مفهوم “المرأة المحرومة” يوضحه المنشور الدوري الذي تم إطلاقه في يناير ٢٠١٨، والذي ينص على: “أنه يجوز إضافة الزوجة على بطاقة زوجها بشرط أن تكون الزوجة مذكورة ومدرجة في بطاقة تموين الأسرة، وفي حالة عدم ذكرها في بطاقة تموين الأسرة، لا يجوز الإضافة لها أي المرأة المحرومة”، وهذه مشكلة كبيرة تواجهنا.

ولحل هذه المشكلة، يجب على صاحب البطاقة أو رب الأسرة عمل بحث اجتماعي يذكر فيه عدد الأفراد ويطلب الإضافة، وبعدها يتم مراجعة البحث الاجتماعي من قبل الإدارة التموينية ثم المديرية، ويأخذ موافقة اللجنة الوزارية في هيئة الإنتاج الحربي، وبعدها يدرج اسم الزوجة في بطاقة الأسرة، ومن ثم في بطاقة زوجها.

حدثنا عن حذف الأشخاص غير المستحقين من البطاقات التموينية؟

هذا الكلام مجرد تداول لأقاويل ليس لها أي أساس من الصحة، وأكد لكل المواطنين أن كل ذلك شائعات مغرضة، حيث إنه لم تصدر حتى الآن أي تعليمات أو قرارات وزارية بهذا الشأن، وفي الاستحقاقات الجديدة مستقبلا قد يجوز ومحتمل لكن وفقا للبند “١٢” فإنه لا مساس بالبيانات القديمة.

هل سيؤثر قرار إضافة المواليد على زيادة أسعار السلع؟

إضافة المواليد سيؤدي إلى انخفاض الأسعار، بسبب زيادة عدد الأفراد بعد الزيادة وبالتالي زيادة عدد السلع التموينية التي ستوفر للأفراد، حيث تم موافقة مجلس الوزراء والنواب على تدبير الموارد المالية اللازمة من ميزانية الدولة لإضافة المواليد، وهذا لا يؤثر على زيادة أسعار السلع التموينية.

ما السبب وراء عدم صرف سلعة الأرز المدعم على البطاقات؟

مشكلة الأرز مشكلة كبيرة جدا، لأنها لها أكثر من شق وجانب، فهذا المحصول يحتاج إلى كميات كبيرة لزراعته، لكن بسبب سد النهضة قلت المياه، وبالتالي هذا أدي إلى قلة مساحة الأراضي المزروعة، وبدوره قلل الإنتاج، ونظرا لعدم توافر الأرز فاستبدلته الدولة بـ”المكرونة” بدلا عنه، لكن هناك أنباء عن توقف تصدير الأرز للمساعدة في توفيره محليا.

 

ما خططك المقبلة لمواجهة السوق السوداء؟

أتمنى أولا مشاركة المواطن وتعاونه مع الإدارة، فإذا تعاون المواطن معنا سنكون أكثر قدرة على تحقيق وتأدية الخدمة للمواطنين، فالمواطن هو عين مفتش التموين.

ويجب أن يكون إيجابي ويبلغ عن أي مخالفة، ونضمن له سلامة وسرية معلوماته لحين التحقق منها واتخاذ الإجراءات اللازمة، حيث إن عدد الموظفين بالإدارة قليل جدا وهذا بدوره يحتاج لتكاتف جميع الجهود لتأديه المهمه بنجاح، بالإضافة إلي تكثيف الحملات الرقابية على الأسواق والمخابز وعلى جميع المنشآت التموينية، وعدم التهاون في ضبط المخالفين.

ماذا عن منظومة الخبز المدعم؟

لا مساس به، لأنه الوجبة الرئيسية للمواطن المصري، وما يحدث داخل المنظومة ما هو إلا محاولة للقضاء على الثغرات التي تحدث في نظام التوزيع وماكينات الصرف، فيتم تحديث النظام لمنع التلاعب، فبعض المواطنين من يصرف حصة ثلاثة أيام من الخبز بحد أقصى، وتم تقنين ذلك لتوفير الخبز، وكذلك التصدي لمن يتلاعبون بالبطاقات من محافظة لأخرى.

ماذا عن صلاحية اللحوم المجمدة التي تباع بالسيارات المتنقلة؟

يجب على المواطن أن يشترى من السيارات التي تحمل شعار تحيا مصر أو القوات المسلحة، لأنها تحمل لحوم صالحة للاستخدام، كما يجب عدم الشراء من سيارة مجهولة المصدر، وفي حالة الاشتباه في سيارة يجب الإبلاغ فورا لاتخاذ اللازم، وتم من فترة قريبة ضبط سيارة تحمل لحوما لا تصلح للاستهلاك الآدمي، ولكن يتم تفتيش جميع السيارات بصفة مستمرة للتأكد من مدى صلاحية ما بها من مواد مجمدة.

نصيحة توجهها للمواطن؟

أن يكون دوره إيجابيا، فمثلا أتذكر بعض المواقف حيث قدم المواطن بلاغ وفي اليوم التالي قرر التراجع عنه، حتى أثناء ضبط اللحوم الفاسدة المواطن يقول “حرام عليك دي لحمة رخيصة وإحنا معدتنا بتهضم الزلط”، فسلبية المواطنين عائق كبير في كشف التلاعب.

الاسم: عصام سعد مطاوع

السن: 55 عاما

المؤهل: بكالوريوس زراعة

الوظيفة: مدير إدارة تموين صدفا

محل الإقامة: قرية الدوير

الحالة الاجتماعية: متزوج ويعول

الوسوم