ولاد البلد

مسابقة في القصة القصيرة لطلاب المعاهد الإعدادية الأزهرية

مسابقة في القصة القصيرة لطلاب المعاهد الإعدادية الأزهرية منطقة أسيوط الأزهرية ـ تصوير: أحمد صالح

أعلن الدكتور علي عبدالحافظ، رئيس الإدارة المركزية لمنطقة أسيوط الأزهرية، عن تنفيذ مسابقة في القصة القصيرة لطلاب وطالبات المعاهد الإعدادية الأزهرية.

وقال عبدالحافظ في تصريحات لـ”الأسايطة”، إن المسابقة تهدف لتنمية روح الابتكار لدى طلاب المرحلة الإعدادية، ورفع مستواهم التثقيفي، وإذكاء روح المنافسة الشريفة بينهم في كافة المجالات والأنشطة المقدمة لهم.

وأضاف بدر سيد، مدير رعاية الطلاب، إن الإدارة المركزية لرعاية الطلاب بقطاع المعاهد الأزهرية وضعت عددًا من الشروط الواحب توافرها عند كتابة القصة منها: عدد صفحات القصة من 3 إلى 5 صفحات، مكتوبة بخط اليد وليس على الحاسب الآلي، وأن تكون من وحي خيال الطالب وغيرمنقولة من مواقع الإنترنت.

كما أكد مدير رعاية الطلاب، ضرورة الالتزام بالأسس الفنية للقصة (بداية – نهاية – الحوار – السرد القصصي)، وأن تتناسب أسلوب التعبير مع المرحلة العمرية للمشارك، منوهًا إلى سلامة اللغة العربية للقصة وأن يكتب الطالب بياناته على غلاف القصة.

وأشار هاني عاشور، العضو الفني، إلى أهمية وضع القواعد اللازمة للقصة في اعتبار الطالب عند الكتابة ومنها: مبدأ الوحدة بحيث تشتمل القصة على فكرة واحدة وتصل في نهايتها إليه هدف واحد، فضلًا عن مبدأ التركيز والشخصيات والحوار (إن وجد) والصراع والتشويق واللغة والأسلوب والتوازن.

يذكر أن الإدارة لم تحدد موضوع معين لكتابة القصة وإنما تركتها لخيال الطلاب ليبدعوا في موضوع القصة، وتخرج قصص مبتكرة تليق بالمنافسة على المراكز الأولى على مستوى الجمهورية، على أن يستمر تلقي الأعمال القصصية من المشاركين حتى منتصف يناير الجاري.

 

الوسوم