مستشفى الشرطة تطلق مؤتمرها الأول لقسم الجهاز الهضمي والكبد

مستشفى الشرطة تطلق مؤتمرها الأول لقسم الجهاز الهضمي والكبد

أشاد الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط بجهود  جهاز الشرطة داخل  الجامعة،  وذلك من خلال إنشاء العديد من الوحدات الخدمية داخل الجامعة،  والتي أسهمت في  التيسير على أعضاء هيئة التدريس، موضحاً عمق العلاقات وأوجه التعاون والتكامل الطبي  بين  أطباء مستشفى الشرطة وأساتذة كلية الطب بالجامعة كفريق عمل واحد، وذلك من خلال تبادل الأبحاث العلمية والتي أسهمت في الارتقاء بالمنظومة الطبية الشرطية والحكومية و المقدمة لمرضى الصعيد.

جاء ذلك خلال افتتاح وقائع المؤتمر العلمي الأول لقسم الجهاز الهضمي والكبد بمستشفى الشرطة بأسيوط تحت عنوان “الجديد في أمراض الجهاز الهضمي والكبد”، بالاشتراك مع الجمعية المصرية لدراسة أمراض الكبد والجهاز الهضمي وجمعية صعيد مصر للجهاز الهضمي والكبد والمناظير، بحضور اللواء مدحت السحار استشاري الجهاز الهضمي والكبد بمستشفى الشرطة ورئيس الجمعية البحثية المصرية لدراسة أمراض الكبد والجهاز الهضمى، والدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة، والدكتورة إيناس الكريمي أستاذ الباطنة والجهاز الهضمي بالجامعة واستشاري الجهاز الهضمي والكبد بمستشفيات هيئة الشرطة، والدكتور أشرف عثمان أستاذ ورئيس قسم طب المناطق الحارة والجهاز الهضمي بمستشفى الراجحى الجامعي للكبد، والدكتور حسين الأمين أستاذ الباطنة والجهاز الهضمى بكلية الطب ورئيس جمعية صعيد مصر للجهاز الهضمى والكبد والمناظير ومدير مركز الفيروسات الكبدية، والدكتورة ليلى عبدالباقى التونى أستاذ ورئيس وحدة مناظير الجهاز الهضمي بمستشفى الراجحى، والمقدم الدكتور هيثم الخطيب استشاري ورئيس قسم الجهاز الهضمي والكبد بمستشفى الشرطة بأسيوط، والمقدم الدكتور محمود فرغلى عشري أخصائى الجهاز الهضمي والكبد بمستشفى الشرطة، إلى جانب لفيف من الأساتذة والأطباء من هيئة الشرطة والقوات المسلحة من مختلف محافظات الجمهورية.

وأكد الدكتور مدحت السحار أن المؤتمر يأتي في إطار سياسة قطاع الخدمات الطبية بوزارة الداخلية فى تطوير الخدمة الطبية لكافة أفراد القطاع، مشيراً إلى  استمرار تواصل الهيئة الطبية بجهاز الشرطة مع جامعة أسيوط  والتي تعد منارة العلم في مصر بما يهدف إلى تقديم أفضل خدمة طبية للجميع بصورة عادلة وعاجلة، وفى هذا الإطار أشاد بجهود الكوادر الطبية لقسم الجهاز الهضمي والكبد بالجامعة وبهيئة الشرطة وتعاونهم مع الجمعية البحثية المصرية لدراسة أمراض الكبد والجهاز الهضمي من خلال عقد المؤتمرات واللقاءات العلمية لمتابعة كل ما هو جديد على مستوى العالم بما يعود بالفائدة على المواطن المصري ويسهم في كفاءة تشخيص وعلاج أمراض الجهاز الهضمي.

وأشار الدكتور محمد زين إلى التعاون المتواصل بين مختلف المؤسسات الحكومية في محافظة أسيوط والتنسيق المشترك، الذي أثمر عن محاصرة انتشار فيروس سى ورفع نسبة شفاء المصابين به من خلال ما نظمته المحافظة من قوافل طبية متواصلة لفحص المواطنين فى مراكز وقرى أسيوط وتوفير علاج مجاني للحالات المصابة به.

كما أشار المقدم الدكتور هيثم الخطيب إلى أن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على آخر المستجدات العلمية فى مجال أمراض الجهاز الهضمي والكبد وذلك من خلال الجلسات العلمية المقررة داخل المؤتمر، مشيراً إلى جهود قسم  الجهاز الهضمي والكبد والذي  شهد  طفرة كبرى في عدد ونوعية الحالات التي يشهدها والتي لا تقتصر على الفئات الشرطية فقط وإنما تمتد إلى كافة المرضى المحولين من كافة مستشفيات صعيد وكذلك الحالات الخاصة، كما تم تفعيل لجنة علاج ومتابعة الفيروسات الكبدية لمكافحة عدوى فيروس سي والقضاء عليه، إلى جانب التزام القسم بتطبيق أقصى معايير الجودة العالمية لتقديم أرقى الخدمات الطبية للمرضى وفق أحدث وسائل الصحة والسلامة.

ومن الجدير بالذكر أن المؤتمر يتضمن عقد ورشة عمل مناظير الجهاز الهضمي وذلك غدا الخميس الموافق 21 ديسمبر بوحدة مناظير الجهاز الهضمي  بمستشفى الشرطة بأسيوط على كيفية استخدام التقنيات الحديثة فى مجال المناظير التشخيصية والعلاجية.

 

الوسوم