“من حقي أعيش”.. مبادرة بمركز إعلام الجنوب لتفعيل حقوق متحدي الإعاقة

“من حقي أعيش”.. مبادرة بمركز إعلام الجنوب لتفعيل حقوق متحدي الإعاقة جانب من الفعالية - مصدر الصورة مركز إعلام الجنوب
انطلقت أولى فعاليات مبادرة “من حقي أعيش” لدعم حقوق الأشخاص متحدي الإعاقة وتمكينهم اقتصاديا واجتماعيا، حسب مروة سيد سلام، مدير مركز إعلام جنوب أسيوط.
وقالت سلام ـ في بيان إعلامي ـ إن المبادرة  تتم برعاية الهيئة العامة للاستعلامات، ممثلة في قطاع الاعلام الداخلي بشراكة مديريات التضامن الاجتماعي والصحة والتربية والتعليم بأسيوط ،وهيئات المجتمع المدني والصندوق الاجتماعي، ومن المقرر تنفيذها في مراكز أبوتيج وصدفا وساحل سليم.
وأضافت مدير المركز، أن اللقاء الافتتاحي انعقد بقاعة المجلس التنفيذي لمركز أبوتيج، وتتضمن المبادرة 4 أبعاد تتمثل أولها في التوعية القانونية للمجتمع وللأشخاص متحدي الإعاقة، وثانيها في الدعم النفسي للأشخاص متحدي الإعاقة، فضلاً عن التأهيل النفسي للأسر التي بها أشخاص معاقين.
بينما يتمثل البعد الثالث في التمكين الاقتصادي للأشخاص متحدي الإعاقة بالتعاون مع الصندوق الاجتماعي ومديرية التضامن، ويتضمن تدريب وتسهيل إقامة مشروعات صغيرة.
ويتمثل البعد الرابع في التمكين الاجتماعي، ويشتمل على إطلاق مبادرات وأنشطة مجتمعية وتنموية لتأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة.
كشفت الدكتور فاطمة الخياط، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، عن معالم القانون الجديد للأشخاص متحدي الإعاقة وما يتضمنه من حقوق جديدة ومزايا متنوعة، فضلاً عن أهم أشكال الدعم التي تقدمها مديرية التضامن لتوفير حياة كريمة للأشخاص متحدي الإعاقة، وأعقبه ردودها بشكل تفصيلي على مشكلات المواطنين ذات الصلة.
وأشار محمد عبدالمحسن،  مدير عام الخدمات التنفيذية بمديرية التربية والتعليم، إلى العمل على حل مشكلات الأطفال متحدي الإعاقة في المدارس بشكل فوري وعاجل وتبنيه للمبادرة وتفعيلها على أرض الواقع.
حاضر في اللقاء الدكتور حسام متولي عبدالحميد، مدير مراكز التأهيل ممثلا للتأمين الصحي بأسيوط، وأيمن على صالح، مدير إدارة الشؤون الاجتماعية بأبتويج، ومعتز الهادي ،مدرب الهاندكاب إنترناشيونال والناشط في مجال متحدي الإعاقة.
حضر اللقاء الدكتورة فاطمة الخياط، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، وسهير الحادي، عضو مجلس الشعب وصاحبة مقترح قانون ذوي الإعاقة، ومحمد عبدالمحسن، مدير عام الخدمات التنفيذية بمديرية التربية والتعليم، والمهندس محمد فهمي، رئيس مركز ومدينة أبوتيج، والذي أكد تبنيه للمبادرة وتقديم كافة التسهيلات والإمكانيات من أجل إنجاحها لإيمانه بأهميتها البالغة.
الوسوم