وقفة فقهية| الأخ الأكبر ومكانته بين إخواته في الإسلام والمجتمع.. فيديو

وقفة فقهية| الأخ الأكبر ومكانته بين إخواته في الإسلام والمجتمع.. فيديو الأخ الأكبر

يقدم موقع ولاد البلد للخدمات الإعلامية، خدمة وقفة فقهية للإجابة عن فتاوى القراء الأعزاء وما يشغل بالهم في أمور الدين والدنيا خلال شهر رمضان الكريم.

يجيب على هذه التساؤلات الفقهية، الشيخ فتحي محمد سليمان العقر، مدرس وإمام وخطيب سابق بأوقاف أسيوط، وعضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية.

  • وتتناول الوقفة الفقهية، اليوم الإجابة حول الأخ الأكبر ومكانته بين أخواته في الإسلام والمجتمع

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى من سار على نهجه إلي يوم الدين آمين، أما بعد، يتسأل البعض حول مكانة الأخ الأكبر وواجباته حول أخواته ومكانته في الإسلام والمجتمع بشكل عام.

يمن الله على الرجل بالزوجة الصالحة، ثم الأبناء، وتجد أن العلاقة بين الأخوة علاقة عظيمة، وعلى رأي العوام، إن الشخص الذي يتعرض للعتر في قدمة، يقول “أخ”، وهي دليل وكناية عن كون الأخ هو الأقرب إلى الإنسان، حتى من أبيه وعمه وخاله.

وفي موضع آخر في القرآن الكريم يقول الحق” “يوم يفر المرء من أخيه. وأُمّه وأبيه. وصاحبته وبنيه”، وهنا القرآن بدء الأخ في مطلع الآية.

ويكون الأخ الأكبر هو سند أبيه، ومن يساعد والديه في تربية أخواته، وأيضا في المواريث للابن الأكبر، معاملة خاصة، فحين يتوفي الابن الأكبر ويترك ذرية، كان في معتقد العوام أنه من يتوفي قبل أبيه ليس لبنيه إرث، حتى صدر قانون 1946، أن يكون هناك وصية واجبة، التي تمنح أبناء الابن الذي توفي في حياة أبيه، إرث الأب وكأنه حي، بحيث لا يزيد الإرث عن الثلث.

وقيل لماذا أخد أبناء الميت من جدهم، أو جدتهم، قالوا لربما يكون الابن الأكبر المساند لأبيه هو السبب في كل هذا الرزق، فكيف ينعم أعمامهم بثرةت أبيهم ولا ينعمون هم؟، فالقانون هنا يعطيهم ثلث المال.

واجتماعيا، ينزل الأخ الأكبر منزلة الأب في الوقار والاحترام، في المودة، حتى أن بعض الطبقات يطلقون على الأخ الأكبر “أبيه”، كناية عن حله محل الأب في المنزلة.

وعلى الأخ الأكبر واجبات وحقوق هي أنها ألا يجور على أخوته ولا يأكل حقوقهم، وأن يراعي أنه الراعي والمسؤول أمام الله عز وجل، وهو راع على أخوته بعد وفاة والده أو كبر سن والده ووالدته، هذا والله أعلم، تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال، ورفع الله عنا الوباء والغلاء والأمراض، إنه على كل شئ قدير.

يمكنكم مشاركتنا بإرسال استفساركم عن فتواكم من خلال إرسالها إلينا عبر رسائل صفحة الأسايطة، أو من خلال الواتس آب على رقم الخدمة الخبرية للإصدار ٠١٢٧٥٦٦٦٩٣١، أو الاتصال هاتفيا على رقم 01000078024.

 

 

 

فتاوى سابقة:

وقفة فقهية| ما هو فضل العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك؟ فيديو

وقفة فقهية| هل يجوز الاعتكاف بالمنزل في ظل أزمة كورونا؟

وقفة فقهية| هل يجوز الاعتكاف بالمنزل في ظل أزمة كورونا؟

 

الوسوم