وكيل أوقاف أسيوط: خطة دعوية لمحاربة الثأر وبيان حرمة الاعتداء على النفس

وكيل أوقاف أسيوط: خطة دعوية لمحاربة الثأر وبيان حرمة الاعتداء على النفس جانب من الاجتماع

وضع الشيخ عاصم قبيصي، وكيل وزارة الأوقاف بأسيوط، خطة دعوية للمرحلة المقبلة من خلال الأئمة المتميزين الذين يجوبون المحافظة، خاصة في القرى والعزب والنجوع، لمحاربة الثأر والتوعية بحرمة الاعتداء على النفس البشرية.

محاربة الثأر

جاء ذلك خلال لقاء قبيصي، اليوم الإثنين، بأئمة إدارة أوقاف المركز بحري، الذي عقد بمسجد ناصر بوسط المدينة، إذ ناقش أهم المعوقات والسلبيات التي تواجه الأئمة في مساجدهم، وخاصة مشكلة العمالة.

التعاون الجاد

وشدد وكيل الوزارة، على التعاون الجاد بين مديرية الأوقاف بأسيوط والمؤسسات الحكومية في حملاتها القومية الصحية، والثقافية، والرياضية، والاجتماعية، لأن الأئمة والدعاة هم السنة الحق في المجتمع من خلال منابرهم وقوافلهم الدعوية.

المشاركة الفعالة

كما نبه على الأئمة والدعاة حث المواطنين على المشاركة بالكشف والتحليل من خلال مبادرة السيد رئيس الجمهورية للقضاء على “فيروس سى”، وناقش الاجتماع أيضاً عقد لقاء مع محافظ أسيوط للتعرف على أهم المشكلات المجتمعية ورؤية الأئمة للقضاء عليها.

سلاح الداعي

وفى ختام اللقاء قال وكيل الوزارة: الإخلاص والجد المعرفي سلاح الداعي في الفترة المقبلة، وأنه لا مكان لمقصر  أو متخاذل، إيماناً بقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم ” إن الله عزوجل سائل كل راعٍ عما استرعاه، حفظه أو ضيعه”.

 

الوسوم